مخطط الموضوع

  • المحاضرة الاولى / الحشرات الطبية والبيطرية

    رتبة القمل العاض Mallophaga .

    ان انواع القمل العاض ليس له اهميه في نقل المسببات المرضية حيث انه لايعرف عنه ان ينقل اي مسبب للامراض الا بعض الديدان المسطحة التي تصيب الكلابمثل دودة الكلاب الوحيدة ، الا ان القمل العاض يسبب ازعاجا للحيوانات التي تعيش عليها مثل حيوانات المزرعة و الدواجن و الحمام حيث انها تسبب حكة و الهرشة لهذه الحيوانات نظرا لحركاتها المستمرة على الجلد وبين الريش و الشعر في المزرعة

    اما الوصف العام للقمل العاض حيث يختلف بالحجم بين صغير ومتوسط و الحشرة تكون مضغوطة بين الظهر و البطن و الارجل محورة للالتصاق على الريش و الشعر و اكثر الانواع ذات مخالب معقوفة الفكوك القارضة تقع على السطح البطني للرأس ولايمكن رؤيتها من الاعلى قرون الاستشعار قد تكون في اخدود او بارزة . الحوريات تشبة البالغات في المظهر الا انها اصغر حجماو اعضاء التناسل الخارجية غير نامية البيوض كبيرة الى حد يمكن رؤيتها بالعين المجردة وقد يكون عليها خط رفيع . وفي ادناه بعض اهم انواع القمل العاض على الحيوانات .

    suborder :Ischnocera ,Family : Trichodectidae

    قمل الماشية

    Bovicolabovis

    قمل الماعز

    Bovicolacapare , Bovicola limbatus

    قمل الكلاب

    Trichodectescanis

    قمل القطط

    Felicolasubrostratus

    Suborder : Amblycera, Family : Menoponidae

    قمل الدجاج

    Menocanthuscornutus

    قمل الجناح في الدجاج

    Lipeuruscaponis

    قمل الدجاج الرومي

    Chelopistesmeleagridis

    قملة الجناح في الحمام

    Columbicolacolumbae

    قمل محور الريش

    Menacanthusstramineus

    دورة الحياة

    ان دورة الحياة بصورة عامة تلصق الاناث البيوض على الريش و الشعر ، البيوض تفقس بين4-7 ايام ، الصغار (الحوريات ) يوجد هناك ثلاثة اطوار من الحوريات كل طور ياخذ ثلاثة ايام تضع الاناث بضعة بيوض كل مرة وقد تضع حوال 20 بيضة طوال فترة حياتها التي قد تصل الى (12-14) يوم تبقى جميع الاطوار للقملة على الحيوان المعيل بالقرب من الجلد في بيئة دافئة و حرارة الجسم . و لا تعرض الى التغييرات في الحرارة الجوية بالرغم من التغير في الفصول ، هذا يساعد على التكاثر بسرعة وباعداد كبيرة ، القملة لا تعيش خارج المعيل اكثر من 24 ساعة وعادة اقل والانتقال من حيوان لاخر ومن طير لاخر يتم بالاتصال المباشر .

    المكافحة .

    1.معاملة و مكافحة للمجاميع و للعشش و الادنان و محلات وقف الدجاج باستعمال كل من:

    باستعمال الرش مباشرة على الطير مثل (0.7% ملاثيون ، 0.5 سفن ، 0.3 نالد ) وبمعدل غالون لكل 100 طير

    رتبة القمل الماص Anoplura

    رتبة القمل الماص Anoplura وتضم أنواع لها أجزاء فم ثاقبة ماصة تستخدمها للتغذية على دم الإنسان والحيوانات ويوجد ثلاث أنواع من القمل الماص . قرون الإستشعار 4-5 عقل ،الرسغ مكون من عقلة واحدة تنتهي بمخلب واحد ، والتطور تدريجي ومن هذه الانواع هي :

    قمل الانسان Pediculushumanus

    حشرات طفيلية لا تعيش الا على حساب الانسان يكثر القمل في المجتمعات المكتضة بالسكان و الفقيرة و القذرة ففي الشتاء وعندنا في العراق حين يبدا البرد ويبدا الناس بارتداء الملابس السمكية و الكثيرة ان وجدت ويقل الاستحمام او قد ينعدم كليا في بعض الناس ، حيث ينتقل القمل من من شخص الى اخر بسهولة في المحلات العامة مثل الملاهي و السينمات و الكنائس و المساجد ووسائط النقل العامة وبين افراد العائلة الواحدة بحكم اتصالهم ببعضهم واشتراكهم في كثير من امور حياتهم اليومية مثل النوم وتبادل الملابس و الاشتراك في الفراش وقطع الاثاث الاخرى .

    1.قمل الرأس(Head lice) Pediculus humanus capitis

    يكون عادة ابيض الى رمادي اللون او قد يميل الى لون الشعر الذي يعيش فيه يبلغ طول الانثى حوالي 3 ملم و طول الذكر 2 ملم وقد توجد هذه القملة في بعض المحلات من الجسم حيث يكثر الشعر ولكن نادرا ما يحدث ، تتكون في حالة الاصابة الشديدة طبقة سميكة من بيوض القمل الملتصقة بالشعر . ان هذه الاصابة قد تكون مرتعاً خصبا لبعض الفطريات الطفيلية و البكتريا .

    دورة الحياة .

    تضع الانثى حوالي (3-9) بيضات (صواب ) باليوم تلصقها على قاعدة الشعر ولذلك فان البيضة التي تقرب من فقسها تكون عادة في اعلى الشعر التي كانت قد نمت و طالت منذ ان وضعت الانثى عليها البيضة ، يفقس البيض بعد 5-10 ايام من حين وضعها و المعدل هو سبعة ايام . يخرج القمل الصغير و الذي يشبه القمل البالغ الا في الحجم و التكامل الجنسي ، يبدا القمل الصغير فور خروجه بالتغذية ويكون عادة شرهأ ونهماً في التغذية ، يصل القمل الى دور البلوغ في مدى 10 ايام تعيش القملة البالغة حوالي الشهر او اكثر قليلاً وتضع طوال حياتها حوالي 50 بيضة ، تنسلخ القمله الصغيرة ثلاثة مرات قبل وصولها الى دور البلوغ . كما في المخطط ادناه :

    طرق مكافحة قمل الرأس

    ان من احسن الطرق لمكافحة هذا النوع من القمل هي حلاقة الشعر او قصه قصيراً وهذا يساعد نوعا ما من التخلص من هذا القمل ولكن المشكلة هي ان اغلب الاصابات هي في رؤوس البنات و الشابات والشباب ، وكذلك يمكن استعمال بعض انواع الشامبو المتوفر في الصيدليات حيث يساعد هذا في التخلص من هذا النوع من القمل وفي حالة عدم ظهور اي نتائج تشير الى التخلص من هذا النوع من القمل فيجب استعمال انواع ثانية من الشامبو و السبب هو ان قملة الراس قد تظهر نوع من المقاومة للمكونات الشامبو ، ويمكن ايضا استعمال نوع من المشط البلاستيكي الخاص وهذه تكون مفيدة للتخلص من القشور و القمول الميتة .

    2.قمل الجسم Pediculus humanus humanus (Body lice)

    لايختلف هذا كثيرا عن قمل الراس الا انه لايعيش في الراس بل المواضع القريبة من جدا من جلد الجسم لكي يكون قريبا من مصدر الغذاء (الدم ) فهو يتواجد بين طيات الملابس الداخلية وبين دروز الخياطة حيث تلصق الاناث بيوضها اثناء وضع البيض ، يفقس البيض بعد حوالي (8) ايام من وضع البيض وفي درجة حرارة 36م تبلغ الصغار دور البلوغ بعد 8 ايام ، قد تضع الانثى275 -300 بيضة طوال حياتهاتبدا الصغار بالتغذية منذ اليوم الاول من خروجها . كما في المخطط ادناه

    مكافحة قمل الجسم .

    ان من اهم طرق المكافحة هو ان الشخص المصاب بهذا القمل عليها استعمال الشامبو و الذي يباع في الصيدليات ، وكما ذكرنا ان هذا النوع من القمل ينتقل من شخص الى اخر عن طريق الملابس لذا فمن الافضل ان تغسل الملابس بالماء الحار والذي تصل درجة حرارته الى (125 F)او ان تعرض الملابس الى درجة برودة عالية ( صفر درجة ) لمدة ثمان واربعون ساعة على الاقل هذا سوف يساعد على قتل قمل الجسم الموجود بين طيات الملابس ودروز الخياطة

    phthiriidae من عائلة Phthirus pubisقمل العانة

    يختلف هذا النوع من القمل تماما عن قمل الراس وقمل الجسم من حيث الشكل و الحجم وهي، تكون القملة صغيرة وقصيرة ولكنها عريضة تشبه ابو الجنيب تقريبا احيانا باسمه ، لها ارجل قوية وغليظة تعيش هذه القملة في شعر العانة وتحت الابطة وفي بعض المناطق الاخرى من الجسم المكسوة الشعر الكثيف وقد لوحظ حتى في شعر الحاجب ورموش العينين ، اما دورة حياتها فهي ان الاناث تلصق بيضها على الشعر الذي تعيش بين طياته ، يفقس البيض بعد 8 ايام ويصل دور البلوغ بعد 16 يوم من وضع البيض ومن عاداته ان الصغار و الكبار تغرز اجزاء فهما في الجلد وتبقيها هناك لمدة طويلة

    طرق المكافحة

    في حالة اصابة الرموش وحواجب العينين يمكن استعمال مرهم الفاسلين الحاوي على البايرثرم ، ثم ازالة القملة بواسطة ملاقط ناعمة ووضع بعض القطرات من الكوكابين في العين ، لايجوز استعمال مراهم الزئبق على العانه لان سمية الزئبق للحشرة واطئة واحتمال حدوث تسمم بالزئبق لاعضاء التناسل ،وهنالك اجراءات اخرى وهو ان الشخص المصاب و الذي يشارك شخص اخر في نفس الفرا ش يجب ان يعرض الاثنين على الطيبب لغرض الفحص وذلك لاحتمال كبير حدوث انتقال من الشخص المصاب الى الشخص السليم بسهولة وكذلك يجب ان تغسل هذا الفراش بالماء الحار لمدة عشرين دقيقة وهذا سوف يساعد في القضاء على هذا النوع من القمل ، ويجب اعادة الفحص بعد فترة اسبوع للتاكد من التخلص من هذا النوع القمل

    الاهمية الطبية للقمل :

    يعتبر القمل من الحشرات الضارة بالإنسان فعند قيامها بالتطفل على الإنسان وامتصاص دمه تقوم بإفراز اللعاب المحتوي على البروتين والذي يسبب ظهور بثور وتدرنات وإحمرار في موضع الإصابة والهرش . كما يعاني الأفراد المصابين إصابة بالغة من القشفUlceration بحيث يظهر الجلد مشوه وبه بقع وتشققات في الجلد.كذلك يعتبر القمل من النواقل الرئيسية للمسببات المرضية لحمى التيفوس الوبائي والحمى الراجعة وحمى الخنادق

    الأمراض التي تصيب الإنسان من القمل

    Rickettsia prowazeki وتسببه ركتسياEpidemic Typhus feverأ- حمى التيفوس الوبائي

    ينتشر في المستويات الصحية المنخفضة وفي ظروف الإزدحام ومعسكرات الجيوش وفي الحروب وفي مواسم الحج ويزداد الأمر سوءا عند قلة التغذية .ينتقل عن طريق تناول القمل وجبة من الدم من شخص مصاب فتدخل الركتسيالمعدة القمل حيث تتكاثر ثم تبدأ بغزو الأنسجة الطلائية لجدار المعدة فتتضخم الخلايا وتنفجر بعد 4 أيام ثم تنطلق أعداد كبيرة منها للخارج عن طريق البراز الذي يكون مسحوقا ويظل هذا البراز معدي لأكثر من شهرين في درجات الحرارة المعتدلة كما قد تحدث العدوى عن طريق تلوث الجروح بالبراز المعدي أو عند سحق جسم القملة فتتلوث الأظافر وحتى عند تطاير البراز للأنف

    Borrelia recurrentis : وتسببه Epidemic Relapsing fever ب- الحمى الراجعة الوبائية

    وهذا المرض أقل خطورة من حمى التيفوس الوبائي حيث ينتقل عن طريق تغذية القمل على شخص مصاب فتأخذ الجرثومة المصيبة لتصبح القملة معدية طيلة حياته وتبقى الجراثيم في معدة القملة حيث تخترق جدار المعدة وتتكاثر .

    Rickettsia quintana schminke والمسبب هو :Trench feverجـ- حمى الخندق

    بدأ هذا المرض في الإنتشار خلال الحرب العالمية بين الجنود الذين بقوا مرابطين لشهور طويلة في خنادق ساحات الحرب بدون نظافة ، ولايعتبر هذا المرض مميت إلا أنه يسبب الضعف الشديد ويعرف بحمى الخمسة أيامFive day fever

    الأضرار الناتجة من تطفل القمل الماص على الحيوانات

    تسبب التهابات جلدية ، قلق للحيوان ، عدم تناول الطعام جيدا ، فقدان الوزن بصورة ملحوظة ، خسائر مادية كبيرة .


  • المحاضرة الثانية

    الحشرات الطبية والبيطرية

    الصفات العامة للعنكبوتيات:

    1-ليس لانواع هذا الصنف راس ولذا فهي عديمة قرون الاستشعار, كما فقدت القراد والحلم المظاهرالخارجية للتقطيع.

    2-يتالفالجسم من مقدم الجسم prusoma وهذا المقدم مقسم الى الجسم الفكي ويحتوي الجسم الفكي على الاقدام الكلابية Chelicera والاقدام الملمسية pedipalp وبينهما يوجد اللسان او الشف هاو تحت الفم hypostome ويمكن تسميه هذه التراكيب بالرويس Capitulmا ما الجز المتبقي من الجسم فيسمى مؤخر الجسم يحمل التراكيب المتبقية .

    3-اجزاء الفم في القراد والحلم متكيفة لامتصاص الدم او عصارة أنسجة الحيوان المضيف وكذلك للتثبيت على المضيف.

    رتبة القراديات Acarina

    تضم هذه الرتبة القراد الصلب والقراد اللين والحلم وتكون الحلم تبدا دورة الحياة بوضع البيوض ومنها تخرج اليرقات التي تحتوي على 6 ارجل تنسلخ اليرقات فتتكون الحوريات وتنسلخ هذه وتكون البالغات , الحوريات والبالغات تحتوي 8 أرجل الحوريات تشبه البالغات ألا أنها لاتمتلك أعضاء جنسية .

    تكون اجزاء الفم من النوع الثاقب الماص وتتالف من :

    1-زوج من الأقدام الكلابية Chelicerae وتكون متقاربة وعلى مقدمتها أسنان ,وكل واحد منها مغطى بغلاف كايتيني وتكون قاعدتهما هي الفتحة التي تمتص من خلالها الدم .

    2-اللسان او الشفيه Hypostome موجود دائما ويمتد تحت الأقدام الكلابية وعلى سطحه الخارجي صفوف من الأسنان تتجه للخلف تساعد في تثبيت القراد على جسم المضيف إثناء التغذية .

    3-يوجد زوج من الأقدام الملمسية Pedipalpi وتكون على جانبي الرؤيس وفي الأمام .

    عائلةالقراد اللين (الرخو) Aragasidae :

    تمتاز افراد هذه العائلة بمايلي:

    1-تمتاز انواع هذه العائلة بوجود غطاء جلدي على الظهر ولا تحتوي على الدرع.

    2-يقع الرؤيس وأجزاء الفم في الحوريات والبالغات على السطح الأسفل لمقدمة الجسم ولايمكن رؤيتها من الأعلى.

    3-توجد فتحتين تنفسيتين تقع على جانبي البطن بين الحرقفتين الرابعة والثالثة.

    4-الحرقفاتوقواعد الأرجل مخفية تحت الجسم.

    5-جدار الجسم خالي من الزركشةولكن به بثور او نتؤات او انخفاضات.

    6-لايوجد تباين في الحجم بين الذكور والاناث.

    7-لاتوجد تعرجات في نهاية الجسم على السطح الظهري. ويضم القراد اللين او الرخو بعض الاجناس منها : Argasو Otobius .

    بعض انواع القراد الرخو المهم من الناحية الطبيه و البيطرية

    قراد الدجاج Argas persicus

    نوع عالمي وجميع البلدان العربية ويتطفل اساسا على الدجاج و قد يصيب الكناري و الحمام والديك الرومي ، مسطح بوضوح ، جلدية وبدون درع ، في الجدار تجعدات وبثور صغيرة وحافة الجسم خفيفة ويحيط بالجسم تحت الحافة مباشرة شريط ضيق من خلايا مضلعة منتظمة . بنية اللون في بعض الزرقة ، الذكر اصغر من الانثى . الانثى 8.5 ملم في 5.5 ملم و الذكر 6.5 ملم في 4.5 ملم . و الجسم رقيق في الجنسين و لايوجد اي مسافة بين السطح الظهري و السطح البطني قبل التغذية . وبعد التغذية يصبح سمك القرادة 3 ملم . اجزاء الفم من الناحية البطنيه و لاتظر للعيان الاقدام الملمسية طويلة .

    دورة الحياة

    تضع الاناث البيوض في الشقوق و الجدران و الارض و السقوف وتحت قطع الاثاث و الاخشاب و الاواني المتواجدة في بيوت الدجاج و بالقرب منها او حيث يلجا الدجاج ليلا على الاشجار او تحتها . يفقس البيض بعد (10-21) يوماً وتتسلق اليرقات الى المعيل وتلتصق عليها وتبقى تتغذى هنالك لفترة تتراوح عادة(4-10)ايام ، على الصدر و تحت الجناح وعلى الاصابع . تسقط اليرقات على الارض وتختبا لتهضم الغذاء وتنسلخ الى حورية ذات ثمانية ارجل . وبعد (4-10) ايام تعود الحوريات ثانية الى المعيل ، تتغذى لمدة نصف ساعة وتسقط الى الارض و لاتبقى على المعيل . تسنلخ على الارض وتعود للتغذية على المعيل لفترة وجيرة وتعود الى الارض تنسلخ على الارض وتعود بعد ان تتزاوج على الارض تعود الانثى الى المعيل للتغذية . وبعد ان تتغذى تعود الى الارض لتضع البيض . تستمر الانثى تتغذى لفترة قصيرة على المعيل وتسقط الى الارض لتضع وجبات البيض . الحوريات و البالغات تتغذى اثناء الليل . مدة الحياة في الظروف الملائمة حوالي اربعة اشهر .

    مكافحة القراد .

    1.التغطيس وهذه الطريقة هي اكثر الطرق استعمالا من قبل الاطباء البيطريين و المحاجر الحيوانية لمنع تسرب الحيوانات عليها القراد مصابة عبر الحدود . و التغطيس يتم في احواض خاصة تبنى للغرض . وتستعمل دوائر الطب البيطري بالعراق مادة تعرف تجاريا بالاسم Asuntol ويمكن استعمال هذه المادة اما بالتغطيس بنسة 400 ppm او بالرش بنسبة 200ppm . ويمكن استعمال 200ppm مضافا لها 0.16 زنيخ الصوديوم .

    2.حرق الاعشاب او رشها بمبيدات لغرض القضاء على اليرقات و الحوريات و البالغات في الحقول و المراعي . يمكن استعمال DDT .

    3.مكافحة القوارض في الحقول لانها تشكل العائل الاخر للقراد لاسيما تلك التي تحتاج الى اكثر من معيل واحد في دورة حياتها .

    4.ابعاد الحيوانات لفترات معينه من الحقول المصابة ، اذا ثبت ان احد حقول الرعي مؤبوه فمن الاحسن عدم ادخال الحيوانات الى ذلك الحقل لفترة زمينه كافية بحيث يموت القراد من الجوع .

    5.استعمال الطفيليات الاخرى او الطرق الاخرى المستعملة في المكافحة المتكاملة لكن هذه الطرق لم تتدخل في حيز التنفيذ بعد في مجال مكافحة القراد .

    6.استعمال اللهب في حرق القراد الذي يلجا الى الشقوق و الحفر و الثقوب في جدران الاصطبلات والبيوت حيث توجد الحيوانات .

    7.مكافحة قراد الدواجن برش بيوت الدجاج و الجدران و الاخشاب و الادوات الموجودة بالقرب من الدواجن والاشجار و جدران البيوت القريبة بمواد مبيد مثل الملاثيون .

    8.مكافحة القراد على الكلاب . تستعمل مادة الروتينون على الكلاب بشكل مسحوق يحتوي على 3% روتينون ويعاد هذه العلمية كل (2-3 ) ايام .

    9.يمكن استعمال مادة الكورال الجهازية برشها على الحيوانات .

    عائلة القراد الصلب Ixodidae

    صفات افراد القراد الصلب

    1-تحتوي أنواع هذه العائلة على غطاء كايتيني صلب يدعى الدرع Scutum والذي يمتد على طول الجانب الظهري لذكر القراد وعلى جزء صغير من المقدمة في الاناث.

    2-تقع اجزاء الفم في المقدمة ويمكن مشاهدتها من الجهة العلوية للجسم

    3-عندما تكون العيون موجودة يكون عددها اثنان وتقعان على جانبي الراس .

    4-البالغات تحتوي على فتحتين تنفسيتين تقعان الى الخلفمن جانبي الحرقفة الرابعة.

    5-تكون قواعد الرويسات مغروزة في مقدمة الجسم حاملة اجزاء الفم واللامسات .

    6-الحافة الخلفية للجسم مثلثة عادة مشكلة مايسمى بالنقشات وعددها 11 نقشة .

    7-الفتحة التناسلية عبارة عن شق مستعرض امام منتصف السطح البطني للجسم وفي الجزء الخلفي منه.

    8-القراد المزخرفيحتوي بقع ملونة على الجسم تشبه الميناء.

    دورة حياة القراد:

    تضع الإناث بيوضهاتحت الأشجار وكتل الطين وفي شقوق الجدران وقطع الخشب قرب الأرض ,تضع الإناث كافة بيوضها والتي يمكن ان تصل الى 180000 بيضة دفعة واحدة ثم تموت ,المناخ البارد يطيل مختلف اطوار التطور وخصوصا تفقيس البيوض إلى يرقات, اليرقات الناتجة تسمى القراد الشبيه بالبذور تتسلق الحشائش بانتظار مرور المضيف المناسب وتلتصق به بواسطة المخالب , تتغذى بوعدها تحتقن وبعدها تنسلخ اليرقات لتصبح حوريات تتغذى وتنسلخ الحوريات لكي تصبح بالغة (ذكر او انثى) يحصل التزاوج على الأرض او على المضيف على الاكثر , تحتقن الانثى وتسقط على الارض لتفتش عن مخبىء لتضع فيه البيض وفي حالة عدم وجود الذكور على المضيف فان الاناث تبقى فترة اطول .

    1.القراد ذو المعيل الواحد : هذه الانواع تقضي جميع ادوار حياتها بداء من اليرقة التي تستلق المعيل حتى دور البلوغ على معيل واحد فالانسلاخات تجري على المعيل و البالغة تترك المعيل بعد ان تمتلا بالدم لتسقط على الارض حيث تضع بيوضها وتضعها وقد تعود مرة ثانية الى المعيل ان احسن الانواع هو قراد الماشية Boophilus annulatusفهذه القرادة تتغذى و تنسلخعلى وتتزواج على معيل واحد هو الماشية . كما في الشكل ادناه

    2.القراد ذو المعليين . هذه الانوع من القراد تحتاج الى معلين لقضاء دورة الحياة كان تكون اليرقة و الحورية على معيل واحد وتكون البالغة على معيل اخر ، قد يكون نفس النوع ولكنه فرد اخر او قد يختلف تماما هنالك الكثير من انواع هذا القراد مثل الجنس Hyalomma مثل النوعين H.dromedarii و النوع الثاني H.excavatum . كما في الشكل ادناه

    3.القراد ذوالمعيلات الثالث . تفقس البيوض عن يرقات تتسلق معيلات لبونة صغيرة مثل بنات عرس او القنافذ و الفئران وما اشبه ، وبعد ان تمتلا بالدم تسقط اليرقات الى التربة لتنسلخ عن حورية تتسلق معيلا اخر قد يكون من اللبائن الكبيرة مثل الاغنام و الماعز و الماشية ، ثم تسقط الحوريات على الارض وتنسلخ و البالغات تفتش عن معيل ثالث ففي هذه الانواع من القراد يقض كل دورة من ادور الحياة (اليرقة و الحورية و البالغة ) فترة على معيل معين . ومن الامثلة على هذه الانواع من القراد Rhipicephalus sanguineus . كما في الشكل ادناه

    4.القراد متعددة المعيلات . ومثل بعض انواع جنس Ornithodoros حيث يوجد هنالك خمسة انسلاخات وكل دور ينتج منها يعيش على معيل معين مما يحتم وجود اربع معيلات على الاقل اذا انها قد تترك المعيل الذي تملا نفسها من دمه وتسقط على الارض لتضع البيض ثم تهاجم معيلا اخر .

    ملف: 1
  • المحاضرة التاسعة

    الحشرات الطبية والبيطرية

    بعض انواع القراد الصلب ذات الاهمية الطبيه و البيطرية .

    1.قراد الماشية Boophilus annulatus

    ينتشر هذا النوع في جميع البلاد العربية كما انه ينتشر في العراق من القراد الصلب اما المواصفات فالبالغة المتغذية 10-12 ملم في الطول و الذكر 3-4 ملم فقط ، الجسم مستدير في المقدمة و الحافة الخلفية ، يوجد تخصر او تضيق بسيط في الوسط الاقدام الملمسية قصيرة و الرؤيس غير واضح لقصره . قاعدتها سداسية الشكل ومتفرقة قليلا ، عيونها موجودة و الدرع صغير في الانثى لايزيد عن على 1 ملم ، بني اللون من الناحية الظهرية بدون تعرجات الفستون الفتحات التنفسية دائرية او بيضوية تتطفل على الماشية ولكن قد توجد على الخيل و البغال و الحمير .

    دورة الحياة .

    تضع الانثى البيض باعداد كبيرة جدا على الارض في بعض المناطق الباردة لاتفقس البيوض الا في الربيع تفقس البيض عن يرقات بستة ارجل ، تتسلق اليرقات على الحشائش و الاحراش في الحقول وتنتظر مرور العائل تبدا البالغة بوضع البيض بعد ان تسقط على الارض بحوالي 72 ساعةاو حواليها وتستمر بوضع البيض لعدة ايام ، مدة حضانة البيض بين 20-180 ساعة حسب الفصل مدة اليرقة تختلف حسب الموسم و الحرارة بين 40-160 يوماً عندما تحصل على اليرقة على المعيل وتنتقل اليه من الحشائش تكون جائعة، تغرز اجزاء فهما في الجلد وتبدا بالتغذية وبعد اسبوعين تنسلخ عن حوريات ثمانية الارجل وبعد انسلاخه ثانيه بعد اسبوع تصل الى دور البلوغ بعد التزاوج يزداد حجم الانثى.

    بعد بضعة ايام الى بضعة اسابيع تسقط الانثى المخصبة الى الارض لتبدا بوضع البيض ، دورة الحياة بفترتين الفترة الاولى تكون اليرقات غير طفيلية ، بين فقس البيض الى ان تحصل على المعيل ، و الفترة الثانية تكون اليرقات والحويات و البالغات طفيلية .

    2.قرادة الجمل Hyalomma dromedarii

    يوجد هذا النوع في جميع البلاد العربية اينما يوجد الجمل كما انه يتطفل على الاغنام و الماعز واحيانا على الكلاب و الماشية، من اكبر انواع القراد حجما ، تصل الانثى المملوه بالدم الى2-3 سم في الطول و الذكر 5-7ملم بيضاوية الشكل تميل الى الاستدارة ، اجزاء الفم طويلة و الاقدام الملمسية طويلة جدا يوجد لها تعاريج فستونية .

    دورة الحياة

    ثنائية او ثلاثية المعيل تترك الاناث المتغذية المعيل الى الارض لتتخبا وبعد اسبوع او اكثر احيانا تبدا بوضع البيض تضع الانثى البيض مرة واحدة وتموت بعد الوضع ، مدة حضانة البيض 2-8 اسابيع ، اليرقات تعيش على اللبائن و الزواحف الصغيرة ، تتغذى لفترة 3-5 ايام وتنسلخ على نفس الحيوان الى الحورية وقد تغير محلها على الحيوان ، تتغذى الحوريات لمدة اسبوع ثم تسقط على الى الارض لتنسلخ مرة وبعد فترة تخرج البالغات لتهاجم الجمال و الحيوانات الاخرى ـ تتغذى عليها فترة ثم تتزواج وتترك الاناث المعيل وتسقط على الارض لتضع البيض ، ان هذه القرادة مكيفة جدا للمعيشة الصحراوية و الانتقال من محلات لمسافات بعيدة مع الجمال مما يعني تغييرا كبيرا في البيئات .

    3.قرادة الكلاب Rhipicephalus sanguineus

    توجد في جميع البلدان العربية تقريبا تتطفل على الكلاب وحيوانات المرزعة و الانسان ، القرادة بيضاوية الشكل ، صغيرة الحجم ، البالغة غير مزركشة ، توجد لها عيون وتعرجات الفستون ايضا موجودة ، الاقدام الملمسية قصيرة و الرؤيس سداسي ، الحرقفة الاولى مشقوقة ، فتحات التنفس بشكل حرف (الواو ) مقلوب . تنقل المسببات المرضية التالية:

    1-جراثيم الباسترولا

    2-فايروسات حموية للاغنام

    3-Babesia

    4-Thileria anulata

    5-Anaplasma

    دورة الحياة .

    تضع الاناث البيض في الشقوق و الثقوب في الجدران و الحيطان و الاراضي بالقرب من محلات تواجد الكلاب او في بيوتها و المحلات التي تنام فيها وقد تكون موجدوة حتى في الشقوق العالية من الجدران او السقوف ، تقضي الاناث فترة على الارض قبل وضع البيض ، تتغذى اليرقات على المعيل لمدة (20-30) ايام والام تموت بعد وضع البيض ، تتغذى اليرقات على المعيل لمـــــــــــدة (3-8) ايام ، ثم تسقط الى الارض لتنسلخ تتغذى الحورية الجديدة على معيل اخر من غير النوع الاول لمدة (3-7) ايامثم تسقط الى الارض لتنسلخ وبعد انسلاخه تظهر البالغات ، تتمكن اليرقات ان تبقى بدون غذاء لفترة طويلة ، القرادة من مجموعة ثلاثية المعيل .

    رتبة الحلم الطفيلية sarcoptiformes

    الأنواع التابعة لها تسبب الجرب mangeوتقسم إلى عائلتين هما :

    عائلة Sarcoptidae وعائلة Psoroptiaeالعائلة الأولى تسبب الجرب الجاف dry mange والجنس المهم فهيا هو الـ sarcoptesوالذي ضم نوع sarcoptes scabieiوهذا النوع مشترك بين الإنسان و الحيوانوينتقل بينهما , وهو طفلي صغير شكله مدور .

    دور حياة حلم الجرب الجاف (Sarcoptes scabiei) :

    تحفر الإناث في الجلد وتضع البيوض في النفق الي حفرتهتفقس البيوض عن يرقات بعدها الحوريات وتتطور الحوريات الى بالغات في نفس المكانوتتزاوج الذكر والإناث في نفس المكانوتضع الإناث البيوض وتستمر دورة الحياة .وتنتق الإصابة بالتماس المباشر ويكون الانتقال اما لليرقات او الحوريات او البالغات . الحلم شديدة التاثر بالجفاف ولاتستطيع العش لأكثر من أيام قليلة بعيدا عن المضيف.

    الامراضية:

    تخترق الحلم الجلد لكي تتغذى على اللمف وبعض خلايا البشرةالفتية وبذلك ينتج اثارة مسببة حكة وخدوشوتؤدي الى التهاب جلدي ويكون مصحوب بنضحة تخثر مكونة بدورها قشور على السطح وبعد ذلك تتقرن المنطقة ويتكاثر النسيج الرابط وينتج عن ذلك تثخن الجلد وتجعده وفقدان الشعر . وتفضل هذه الأنواع من الحلم اجزاء الجسم غير المغطاة بشعر كثيف كالوجه والاذنين في الأغنام والماعز .

    العلاج /

    1-باستخدام BHC يستعمل كتغطيس او رشويعاد 2-3 مراتوبفترات من 10-14 يوم تكرار العلاج مهم لقتل اليرقات التي تفقس من البيوض.

    1-استخدام الافرمكتين 1% تحت الجلد .

    2-التغطيس بمركبات الكبريت .

    جنس Cnemidocoptes gallinae :

    تسبب حكه نتف الريش في الدجاجيتكسر الريش ببساطة ممايجعلالطيور المصابة تقلع الريش بالمنقار وتشاهد الآفات على الظهر والجناح .يشخص المرض بنتف عدد من الريش عند حافة الآفة والبحث فيها عن الحلم والتي تكون صغيرة. وتعالج باستخدام Lindaen.

    عائلة الجرب الرطبPsoroptidae

    جنس Psoroptes ويتصف بـ:

    1-حلم بيضوية الشكل.

    2-تعيش في مناطق الجلد المكسوة جيدا بالريش او الشعر او الصوف او في الآذان .

    3-لايتغلغل في الجلد حيث ينمو على الجزء الخارجي منه .

    4-اكبر حجما من بقية الاجناس ويمكن رؤيته بالعين المجردة .

    5-تمتلك اجزاء فم طويلة , والأرجل طويلة تمتد الى خارج حافات الجسم .

    جنس P.communis. ovis

    دورة الحياة : توضع البيوض قرب حافات الآفات وتفقس وتطرح الآفات ثم تنسلخ الى حوريات وتتغذى وتنسلخ الى بالغات ويحصل التزاوج بعد الانسلاخ الأخير مباشرة .

    الامراضية : تثقب الحلم بشرة الجلد للتغذية وامتصاص اللمفوبهذا تحفز تفاعل موضعي على هيئة التهابات وانتفاخات صغيرة مليئة بالمصل ينضح المصل على سطح الجلد وتثخن مكون قشور مما يجعل الصوف رخو ويتساقط من عض الحيوان وخدشه للآفة وينتج عن ذلك حكه شديدة .

    العلاج :

    1-B.H.C

    2-Diazinon

    3-Ivermectin حقن تحت الجلد .

    حلم جرب الانسان Sarcoptesscabiei. hominis (Hering)

    يعود هذا النوع الى العائلة Sarcoptidae يتطفل هذا النوع وتحت النوع على الانسان وهنالك تحت انواع اخرى تتطفل على جلد لبائن اخرى ، الاصابة بهذه الطفيليات تسمى الجرب ، الحيوانات صغيرة جدا الاناث تبلغ حوالي 330-400 ميكرون و الذكور اصغر من نصف هذا الحجم قليلاُ ، الارجل قصيرة جدا و الزوج الاخير لايتعدى حافة الجسم ، السويق يحمل المحجم ، ويتكون من قطعة واحدة ويسمى Caruncle و التي تقوم مقام المخالب .

    الاهمية الطبيه لحلم جرب الانسان .

    يسبب هذا النوع الجرب و الحكة على الانسان وهو عالي التوزيع الاصابة الحديثة لاتظهر ولكن الحساسية و الحكة تبدا بالظهور بعد شهر تقريبا . تكون العدوى من شخص لاخر بالاتصال المباشر وتحدث بين الاظافر في الاصابع و على الركبة وعلى المرفق وعلى القضيب وعلى الثدي و على الاكتاف تحفر الاناث انفاقا في الجلد وتتغذى بداخلها لذلك فبالاضافة الى الحكة والحساسية الشديدين ، يظهر طفح واحمرار على الجلد ومن المعتقد ان سبب الحكة و الاحمرار هي سموم تفرزها الانثى انثاء الحفر و الانفاق ليست عميقة ملتوية تحت الجلد ، وقد تسبب الحكة الشديدة اصابات مضاعفة بالبكتريا

    دورة الحياة .

    تلتصق الاناث المحملة بالبيوض على الجلد بواسطة المحاجم على امشاط الارجل ، ثم تبدا بالحفر في الجلد وتضع البيوض في الانفاق التي تحفرها ، تبقى الاناث في الانفاق طول حياتها ، انها سريعة الحفر اذا انها تحفر و تغور بالجلد بعد 2-2.5 دقيقة من التصاقها ، تفقس البيوض عن يرقات بمر 3-5 ايام ، اليرقات تتحرك بحرية الى خارج النفق و تبقى على الجلد بعد ان تخرج من الانفاق وقد تدخل اليرقات و الحوريات ايضا في بصيلات الشعر ، تصبح الحوريات بعد 4-6 ايام بالغات (ذكور) ومراهقات ( اناث ) اي غير بالغة او بيوضة ، تعمل البالغات غير البيوضة انفاقا مؤقتة قبل ان تتزواج وبعد 10-14 يوما تصبح المراهقات بالغات .

    المكافحة .

    يهدف العلاج إلى التخلص النهائي من الطفيليات المسببة للمرض. و ذلك باستخدام المواد التي تقضى على الطفيليات و تكون في صورة دهانات موضعية و تتمثل في البدائل الآتية:

    محلول البنزيل بنزويت Benzyl Benzoate 25% . يتم دهان جلد الجسم كله من الرقبة و حتى القدمين قبل النوم يوميا لمدة 3 أيام.

    كريم البيريميثرين Permethrin 5%. يتم دهان الجسم كله جيدا قبل النوم من الرقبة و حتى القدمين و بين الأصابع و في ثنايا الجلد ، و يترك لمدة 8 - 14 ساعة ( حتى الصباح ) ثم يغسل الجسم جيدا. و يستعمل بهذه الطريقة لمدة أسبوع. و يفضل أن يكون الجلد جاف قبل الدهان.محلول المالاثيون Malathion 0.5%. أما في حالات الأطفال يفضل استخدام مستحضرات الكبريت مثل دهان كبريت 10%.

    و يتم الشفاء خلال 4 أسابيع من العلاج، و يجب الانتباه أن الحكة يمكن آن تستمر بعد القضاء على الطفيليات لأسابيع. و يمكن استعمال مضادات الهيستامين و الدهانات الملطفة مثل الكالاميل لتقليل الحكة الجلدية لعدة أسابيع بعد القضاء على الطفيليات.

    هنالك عدة انواع اخرى منالجرب :

    1.حلم جرب الخيل : يوجد هذا النوع من الجرب على الخيل و البغال و الحمير و المسبب تحت النوع SarcoptesscabieiequiGerlach

    2.حلم جرب الماشية .و المسبب هوSarcoptes scabieibovi Robin ويهاجم جميع اجزاء الجسم لاسيما المحلات التي يكون فيها الشعر قصيراً او قليلاً مثل قاعدة الذنب وعلى الضرع .

    3.حلم جرب الكلاب . و المسبب تحت النوع SarcoptesscabieicanisGerlachويتواجد على البوز و العين و الاذن و الصدر .

    4.حلم جرب الماعز حيث يصب الماعز بالدرجة الاساس و المسبب هو

    Sarcoptesscabieicaprae

    5.حلم جرب الاغنام و المسبب تحت النوع Sarcoptes scabiei ovisMegnin ويتواجد على الوجه و الارجل .

    الشروط الواجب اتباعها عند معالجة الحيوانات بالمبيدات الحشرية

    1.يجب ان يكون المبيد فعال ضد الطفيليات الخارجية بفترة زمنيه وفعالية لاتقل عن 90% .

    2.يجب ان يكون تاثير المبيد وقتي ويزول بعد فترة زمنيه قصيرة اي ان عمر النصف للمبيد يكون قصير.

    3.يجب تنظيف الحيوانات من الاتربة و الاوساخ قبل معاملتها بالمبيدات الحشرية وكذلك ارواء الحيوانات قبل المعاملة .

    4.يجب جز الصوف و الشعر في الاغنام و الماعز قبل التغطيس بالمبيدات الحشرية .

    5.مراعاة الحالة الفسيولوجية للحيوانات قبل المعاملة بالمبيدات مثل حالات الحمل و الرضاعة

    6.تجنب خلط اكثر من نوع واحد من المبيدات معا في نفس الوقت لمنع التداخل الدوائي بينهما لتقليل الاثار الجانبية على الحيوان الناتجة عن استخدام المبيدات المتعددة التي من الممكن ان تتفاعل معا لتنتج مادة اخرى قد تكون قاتلة للحيوان .

  • المحاضرة الثالثة

    الحشرات الطبية و البيطرية

    رتبة ثنائية الاجنحة ذات الاهمية الطبية و البيطرية .

    تحوي رتبة ثنائية الاجنحة اكبر عدد من انواع الحشرات التي لها علاقة بنقل المسببات المرضية او تسبيب الامراض ، يوجد في هذه الرتبة حوالي 140 عائلة وتضم حوالي 75000 نوعا . يعيش الكثير من هذه الانواع على دم الانسان و الحيوان . ومن الصفات الرئيسية لهذه الرتبة قبل كل شيء تنطبق عليها كل صفات صنف الحشرات مثل اجزاء الفم و الارجل و الاستحالة و وجود الاجنحة و قرون الاستشعار .

    1.يوجد لها زوج واحد من الاجنحة تستعمله للطيران .

    2.تحور الزوج الثاني من الاجنحة الى عضوي موازنة .

    3.اجزاء الفم من النوع الثاقب الماص او القاطع الماص او اللاعق الماص .

    4.توجد في الكثير من العوائل المتقدمة تطورياً في الذبابيات تراكيب تشبه الجناح في محل اتصال الجناح بالصدر تسمى هذه التراكيب بالحراشف العريضة او الجنحيات .

    5.العيون المركبةواضحة و احيانا كبيرة نسبياً و في العوائل المتطورة تكون هذه العيون متقاربة جدا في الذكور و متباعدة في الاناث وهذه صفة مفيدة في تميز الذكور عن الاناث في هذه العوائل .

    6.الحشرات صغيرة او متوسطة بالنسبة للحشرات الاخرى .

    7.تتكاثر انواع الرتبة بوضع البيض و هنالك انواع و مجاميع كثيرة تلد ولادة اي ان البيوض تفقس داخل الاناث وتضعها الاناث وهي بطور متقدم لليرقة .

    8.تمر انواعالعائلة كلها في استحالة كاملة .

    9.اليرقات دودية الشكل طويلة وبدون اطراف في بعضها الراس كامل و في البعض الاخر الراس مختزل او يكاد مفقوداً .

    10.العذراء اما من النوع الحر العاري و الذي يتحرك ويكون نشطا ولو انه لايتغذى او انها تكون من النوع المستترة حيث يكون داخل جلد الطور الاخير لليرقة ( الطور الثالث ) بعد ان يتقلص ويصبح سميكاً .

    قسم المختصون في علم التنصيف هذه االرتبة الى ثلاثة تحت الرتبة و البعض الاخر الى اربعة ، على اية حال ثنائية الأجنحة أكثرها ليست مهمة طبيا أو بيطرياوبعضها مهم اقتصاديا. تقسم الرتبة إلى ثلاثة تحت الرتبة اعتماد على اساس قرون الاستشعار :

    1.تحت رتبة طويلة قرون الاستشعار Suborder: Nematocera

    وتضم الأنواع البدائية ومن صفاتها أن قرون الاستشعار طويلة وكثيرة الحلقات- ١٦ ) وتكون أطول من الرأس والصدر معا، يوجد على مفاصلها شعر طويل وكثيف في الذكور) أو قصير وقليل (في الإناث. الحشرات أسطوانية الشكلوقد تكون صغيرة جدا ورخوةوتكون يرقاتها ذات رؤوس وأجزاء الفم من النوع القارض. العذراى حرة وطليقة وعارية. تضم تحت الرتبة هذه العوائل التالية البعوض، الحرمس ، البرغش الواخز ،الذبابة السوداء ، والبرغش غير الواخز، والبعوض العملاق. تنقل هذه الحشرات أنواعا كثيرة من مسببات الأمراض .

    2.قصيرة قرون الاستشعار المحززة Suborder : Brachycera

    وتتكون قرون الاستشعار من ثلاث قطعأكبرها الأخيرة وتظهر عليها حزوز ويكون كل قرن استشعار أقصر من الرأستعريق الجناح واضح وخاص وأوضح ما فيه الخلية القرصية بالوسط. أجزاء الفم من النوع القاطع الماص وعضتها مؤلمة تكون اليرقة دودية الشكل عليها نتوءات لحمية. رأسها مختزل وتكون العذراء حرة أو مكبلة. تضم تحت الرتبة هذهعدة عوائلأهمها عائلة ذباب الخيل الذي ينقل مرض الجمرة الخبيثة وبعض الديدان الخيطية الممرضة في أفريقية والنغانا بحيوانات المزرعة .

    3.قصيرة قرون الاستشعار الأرستيةSuborder : Cyclorrhapha

    وتتكون قرون الاستشعار من ثلاث قطع يوجد على الثالثة شعرة أو خصلة من الشعر تسمى الأرستاوطول القرون أقصر من الرأس. أجزاء الفم من النوع اللاعق الماص لم يبق من أجزاء الفم سوى الشفة السفلى التي تحورت لعمليتي اللعق والمص ، تكون البالغات عادة قصيرة ومكتنزة وأجنحتها عريضة مختزلة العروق. اليرقات دودية الشكل بدون أطراف وبدون رأس ، أجزاء الفم عبارة عن لوحات كايتينية داخل البلعوم،تمر اليرقة بثلاثة أطوار، والعذراء تكون برميلية الشكل ومستورة داخل جلد الطور اليرقي الثالث. تقسم تحت الرتبة هذه ثانويا إلى مجاميع ، و يهمنا منها فقط مجموعة واحدة هي مجموعة الذبابيات ذات الحرشفة المسطحةCalyptrateمن صفات هذه اﻟﻤﺠموعة أنه يوجد في قاعدة كل جناح حرشفة مسطحة كبيرة ، ويوجد درز صدري مستعرض ، وقرون الاستشعار تكون قصيرة وغليظة ، والأرستا تكون مكسوة بشعيرات قليلة أو كثيرة بصف واحد أو صفين أهم عوائل هذه اﻟﻤﺠموعة التي تهمنا هي عائلة الذباب ، المنزلي لا سيما جنس الذباب المنزلي ، وهو أكثر الأجناس انتشارا واليه تنتمي الذبابة المنزلية المشهورة والتي تلعب دورا كبيرا في نقل مسببات الأمراض القذرة من رشح وبكتريا وأكياس أميبيا وبيوض ديدان. وجنس ذبابة الإسطبل التي قد تنقل بكتريا الجمرة الخبيثة ومرض السورا. وجنس ذبابة التسي تسي ويضم عدة أنواع تنتشر في أفريقية فقط وتحت الصحراء ، و ينقل كثير منها مسببات مرض النوم الأفريقي للإنسان ومرض النغانا بين الحيوانات الزراعية في أفريقية.

    اولاً . الامراض التي ينقلها الذباب الماص للدماء.

    تتضمن انواع شائعة تتغذى على الدماء مثل ذبابة الخيل horse fly ، وذبابة الاسطبل Stable fly ،وذبابة التسي تسي Tse-tse وهذه تنقل الامراض ميكانيكيا او بايولوجياً مثل :

    1.مرض الانثراكس Anthrax disease

    المسبب لهذا المرض هو بكتريا Bacillus anthracis ، وذبابة الخيل لها العلاقة المباشرة بادخال المسبب المرضي خلال قطع الجلد بواسطة اجزاء الفم الذبابة ، و المرض يصيب كل الحيوانات المنزلية و الانسان الحساس للإصابة ، فترة حضانة المرض حوالي 3-6 يوم و البكتريا هذه تشاهد في مجرى الدم ، وان دخول المسبب المرضي ربما يحدث من خلال الجرح العادي وكذلك تلويث الغذاء و الماء خلال تناول الحيوانات الغذاء وكذلك من خلال عضة الحشرة .

    2.مرض الوالو loisis disease

    المسبب االمرضي هو الفلاريا loa loaوهذه تنقل بواسطة ذبابة المانجو Chrysopa fly وهذه تنقل بايولوجيا بواسطة الذبابة حيث تتطور وتصبح جاهزة للاصابة بواسطــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــةcyclo development حيث تبقى فترة 10-12 يوم داخل الحشرة ثم تنتقل الى الانسان بواسطة عضة الحشرة و الدودة عادة تصيب العين او اللسان او الاكتاف .

    3.مرض السورا Surra disease

    المرض يسبب نسبة موت عالية بالخيول ، و المسبب المرضي هو ســـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــوطيات Trpanosoma evansi و المسبب المرضي ينتقل بواسطة ذبابة الخيل horse fly وهذا المسبب يصيب العديد من الحيوانات المنزلية و البرية ، و يشاهد المسبب المرضي في انسجة اللمف و الدم ،ـ و الذبابة ربما تنقل المرض خلال 15 ثانية من التغذية على وجبة غذاء دم مصابة .

    4.مرض النوم الافريقي African sleeping sickness

    من الذباب المهم في افريقا هو الذباب التسي تسي Tse tse و المسبب المرضي لهذا المرض هما النوعين Trpanosomagarnbienseو النوع الثاني هوrhodesiense Trpanosoma وان كل انوع ذباب التسي تسي Tse tse يعود الى جنس Glossinia الذكر و الانثى تعض الانسان و الحيوان البري و المنزلي ، و المسبب المرضي يغزو انسجة الدم ويسبب فقر الدم في المرحلة الاولى من المرض واخيرا تؤثر على الجهاز العصبي المركزي .

    ثانياً . الامراض المنقولة بواسطة الذباب غير الماص .

    وتشمل ذباب القاذورات مثل الذباب المنزلي ، الذباب المعدني ، و ذباب اللحم مهم كناقل ميكانيكي للكائنات الحية التي تسبب الامراض التالية :

    1.مرض القناة الهضمية Gastro infectinal disease و المسبب هو البكتريا Shigella bacteria

    2.مرض حمى التيفوئيد Typhoid fever و المسبب بكتريا Salmonella bacteria .

    3.مرض الكوالير Cholera و المسبب بكتريا Vibrocomma bacteria

    4.مرض السل Tuberculosis و المسبب بكترياTuberculosis bacteria

    ثالثا . التدويد ( النغف ) Myiasis

    الذباب ربما يكون هو نفسه طفيليات ، و التدويد او النغف يمكن تعريفه هو ظاهرة تطفل يرقات ثنائية الاجنحة على الانسان و الحيوان . و ان اهم انواع الذباب التي تسبب التدويد هي .

    1.نغف انف الماعز و الاسم العلمي Oestrus ovis التي تسبب نغف انف الماعز

    2.نغف جلد البقر و الاسم العلمي Hypoderma bovis الذي يصيب الابقار

    3.نغف معدة الخيل و الاسم العلمي Gasterophilus intestinalis الذي يصيب الخيل

    1. الذباب الاسودBlack flies

    يعود الى جنس Simulium و عائلة Simuliidae رتبة ثنائية الاجنحة وهذه تستخدم كعائل وسطي وناقل لدودة الفلاريا Onchocerca volvulus المسبب لمرض عمى النهر ، وهذه الدودة موجودة في العالم القديم ، افريقيا ، اليمن ، بالإضافة الى العالم الجديد ، و المكسيك ، و البرازيل وكولومبيا . الذبابة البالغة صغيرة ، اما الوصف العام لهاذبابة طولها(١٬٥ - ٤) ملم ، قوية الجسم إلى حد ما، وإذا نظرنا إليها من الجانب تظهر وكأنها محدبة الصدر ، وبالرغم من الاسم فأنها قد لا تكون سوداء كليا ، إذ قد توجد أنواع ذات شعر أبيض أو أصفر على الصدر والبطن والأرجل. العيون على الرأس كبيرة ، متباعدة في الأنثى ، ومتقاربة وتلمس بعضها وتملا كل الرأس تقريبا فوق قرون الاستشعار في الذكر ، قرون الاستشعار قصيرة قوية ، وتتكون من سبع حلقات متقاربة إلى حد ما من بعضها وبدون شعر على مفاصلها. أجزاء الفم قصيرة وليست ظاهرة كثيرا ما عدا الملامس الفكية ذات الحلقات الخمسة التي تتدلى من قاعدة ، أجزاء الفم. الإناث فقط تعض وتأخذ الدم .

    دورة الحياة . تقوم الانثى بوضع البيض على الماء الجاري ، والمحلات تتباين كثيرا فمن كمية قليلة أو مجرى بسيط للماء ، بطيء الجريان إلى أنهار كبيرة ومياه متساقطة من سدود أو شلالات وسريعة جدا. عادة الإناث أنها تضع البيض على جسم صلب مغمور وغاطس بالماء مثل الصخور والأحجار وسيقان النبات والقمامات المرمية بالماء مثل القناني والعلب والكارتون وحتى أكياس النايلون. قد لا تزيد مدة الحضانة عن يوم واحد ، ولكنها قد تكون ( ٢- ٤) أيام أو عدة أيام وأسابيع في المناطق المعتدلة او الباردة ، وبعض الأنواع تقضي الشتاء بدور البيضة. هناك ( ٦- ٨) أطوار لليرقة ، طول اليرقة الناضجة ( ٥- ١٣ )ملم. رأس اليرقة أسود أو داكن، يحمل زوجا من الفرشاة المتميزة. الجسم فاتح اللون ، ضعيف التمفصل، وينتفخ قليلا في المؤخرة .

    الاهمية الطبية للذباب الاسود .

    الإناث تلد عددا كبيرا من اليرقات اﻟﻤﺠهرية الدقيقة والتي تعيش مدة سنة أو اثنتين في الأوعية الدموية الجلدية. قد يمكن رؤية عدة مئات في قطعة من الجلد لا تزيد عن ملغرام واحد. اليرقات اﻟﻤﺠهرية قد تنفذ إلى العين أو أجزاء منها. أن رد فعل المصاب لليرقات الميتة يسبب الحكة وبعد مدة يحدث نتيجة الحكة التجعد في الجلد نتيجة لتلف الطبقة المرنة. إن أهم ضرر للإصابة هي العمى. أن الطفيلي متكيف للتطفل على الإنسان ولا يعرف عن وجود عائل خازن له. تخترق اليرقات جدار معدة الحشرة وتصل إلى العضلات ،ويجري لها في الحشرة أنسلاخان تكون بعدهما بحجم وطور معد تزحف اليرقات المعدية هذه في تجويف جسم الحشرة حتى تصل إلى نهاية الشفة السفلى أو الشفتين ونتيجة الاحتكاك تسقط منها على جلد الإنسان اﻟﻤﺨدوش بسبب تغذية الحشرة، وبعد ذلك تأخذ طريقها بواسطة الدم إلى تحت الجلد حيث تصل دور البلوغ وتسبب التورمات الصغيرة وتبدأ بوضع اليرقات. مدة نضوج اليرقات في الحشرة تعتمد على الحرارة. وقد لا تحتاج إلى أكثر من أسبوع في الظروف الدافئة .

    معالجة المرض والمكافحة:

    يتوفر للمعالجة دواءان ولكنهما لا يلائمان الاستعمال الواسع ، وهذا يجعل من الضروري الاعتماد على مكافحة الحشرة الناقلة، لكن مكافحةاليرقات بإضافة المبيدات في بدايات الجداول والأنهار، وهذا يساعد على قتل اليرقات إلى مسافات بعيدة قد تصل إلى ١٥٠ كم. اليرقات حساسة جدا لمبيدDDT. وقد أمكن القضاء على الأنواع التي لا تقطع المسافات الطويلة ومن نهر إلى نهر لوضع البيوض. أن العملية تحتاج إلى تحضيرات واسعة ومشاريع متكاملة ، كما يجري الآن في حوض نهر الفولتا بالتعاون بين منظمة الصحة العالمية وسبعة من أقطار أفريقية الغربية وقد أستبدل .DDT. بمواد أقل استمرارية وبقاء مثل الميثوكسي كلو والأبيت.

    2.ذباب الرمل (الحرمس الواخز) Sand fly :

    يعتبر ذباب الرمل من انواع الذباب المهم طبياً وذلك بسبب قابليته على نقل العديد من مسببات الامراض سوءاً كانت الفايروسية او البكترية او الطفيليات السوطية و التي تسبب العديد من الامراض للانسان و حيواناته حشرات صغيرة ، لا يزيد طول الفرد عن ( ٢- ٥) ملم ويغطي جسمها شعر طويل وعيونها كبيرة و تملأ الرأس وبشكل بيضي إلى حد ما ، قرون الاستشعار طويلة وتتألف من حلقات خرزية على يفصلها شعر قصير بكلا الجنس و أجزاء الفم قصيرة وغير ظاهرة بوضوح ولكنها مكيفة لمص الدم.

    الاهمية الطبية لذبابة الرمل Medical importance of Sand fly

    يظهر أن الناقل للمسبب المرضي لحبة بغداد Leishmania tropica والليشمانيا الحشوية هو واحد ولا يتعدى النوع Phlebotomus Papatasi أن هذا النوع من ذباب الرمل ( الحرمس) ينتشر بكثرة في العراق لا سيما الأماكن التي يوجد فيها المرض هناك بشكل متوطنويكاد هذا النوع أن يشكل ٨٠ % من أعداد الحرمس التي جرى جمعها في المنطقة الوسطى بالرغم من تعدد الأنواع. يوجد في العراق حوالي ( ٨) أنواع من ال Phlebotomus ، وتظهر من الدراسات اﻟﻤﺨتلفة حول التواجد الفصلي والكثافة العددية أن النوع P.Papatasi هو أهم الأنواع وأنه الناقل المهم لكلا النوعين من الليشمانيا الجلدية والحشوية ، إلا إن الأنواع الأخرى لهذا الجنس لم تتبرأ.

    المعالجة .

    يمكن معالجة الليشمانيا الجلدية باستعمال ادوية Certain Antimony Compounds حيث تستخدم هذه الادوية مع بعض المراهم وتدهن القرحة الظاهرية ، لقد امكن استخدام المصول الوقائية ضد الليشمانيا بنجاح اما بالنسبة لمكافحة الحرمس فقد استخدام DDT كان فعالا جدا في المكافحة هذه الحشرة الناقلة للمرض حيث ان الحشرة حساسة جدا للمبيدات وبالفعل تم القضاء عليها في بعض المناطق بسبب استخدام مبيد DDT ضد بعوض الملاريا .

    3.ذبابة الخيل Horse fly

    تعود أنواع ذباب الخيل إلى عائلة Tabanidae من تحت رتبة قصيرة قرون الاستشعار اﻟﻤﺨرزية، وتضم العائلة حوالي ٣٠٠٠ نوع. أهم الأنواع بالنسبة لنقل الأمراض يعود إلى الأجناس Heamatopota, Tabanus, Chrysops . ، العائلة عالمياً الانتشار من المناطق الاستوائية حتى المعتدلة .

    صفات ذباب الخيل .

    حشرات متوسطة إلى كبيرة الحجم بالنسبة لثنائية الأجنحة ( ٥- ٢٢) ملم قوية التكوين. يتباين لونها بين البني الغامق والأسود إلى الأحمر الفاتح أو الأصفر أو الأخضر ، وقد توجد خطوط ألوان مختلفة على الصدر والبطن. الرأس كبير وشبه دائري ، العيون المركبة كبيرة ، متقاربة في الذكور ومتباعدة في الإناث. قرون الاستشعار صغيرة نسبيا وبثلاث حلقات ،العليا منها بحزوز وبدون أرستا ، أنواع وحجوم قرون الاستشعار مفيدة في التشخيص ومعرفة الأجناس. أجزاء الفم في الإناث قوية وقاطعة.

    دورة الحياة .

    تضع أنثى الذباب بيوضها على أوراق النباتات المائية وكذلك على الأجسام العائمة على سطح الماء في المستنقعات وتجمعات المياه وتفقس البيوض خلال 4-7 يوم ، تخرج اليرقات منها لتغوص في الماء فوراً حتى تصل إلى القاع ، تتوغل اليرقات في الطين لتتغذى على الأحياء الموجودة فيه ، ثم تتحول إلى عذراء بعد عدة انسلاخات ويخرج من كل عذراء ذبابة كاملة ، وذلك عند توفر الظروف الملائمة .

    الاهمية الطبية لذباب الخيل .

    الإناث فقط تأخذ الدم وتتغذى أثناء النهار وحتى أثناء ما تكون الشمس ساطعة ، وذباب الخيل يطير بقوة و بمسافات بعيدة. أكثر الأنواع تعيش بالغابات والأحراش وعلى حواف الأنهار وفي المروج. لا تدخل البيوت ولكن كثيرا ما تدخل السيارات التي تقف بالحقول في الريف. عضة الذبابة شديدة ومؤلمة ، لأن أجزاء الفم قوية وكبيرة وتبقى الجروح تنزف لفترة ، وبسبب شدة الألم فأن الحيوانات والإنسان يحاول التخلص منها ، ولذلك نراها تنتقل من فرد لآخر ، وتحدث جروحا ،متعددة وهذا يزيد من قابليتها في النقل الميكانيكي للامراض ، تنقل مسببات بعض الأمراض بصورة ميكانيكية مثل الجمرة الخبيثة وأنابلازما التي قد تصيب الإنسان ،وكذلك مرض السورا الذي نادرا ما يصيب الإنسان. هذه الأنواع تنقل مرض التولريميا بكتــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــريا Pasteurella tularensisمن الخيل والأرانب والقوارض إلى الإنسان. كما أنها تنقل ديدان فلاريا مرض اللوالوا Loa loa وينتشر هذا المرض في إفريقية الغربية ما عدا أفريقيا الوسطى حتى أوغندا وجنوب السودان. اليرقات اﻟﻤﺠهرية توجد في الدم المحيطي أثناء النهار. عندما تأخذ الذبابة الدم للتغذية ، قسم كبير من اليرقات اﻟﻤﺠهرية تنتقل عبر جدار المعدة إلى عضلات الصدر حيث تنسلخ مرتين و تتحول الى الشكل السويجي ومن ثم تتحول نحو الشفة السفلى ومنها إلى الشخص الجديد. وفي الإنسان تصل اليرقات إلى دور النضوج وتعيش تحت الجلد.

    المكافحة :

    1.استعمال الزيوت المعدنية علي السطوح المياة الراقدة لمنع الذباب الكامل من وضع البيض او قتل اليرقات حديثة الفقس عند سقوطها الي المياه.

    2.ابعاد الحيوانات نهارا داخل الاسطبلات او في حظائر مغطاة فتحاتها بسلك لمنع دخول الذبابالكامل.

    3.تغطية اجسام الحيوانات بغطاء من القماش لمنع وصول الحشرة الكاملة الى سطح الجسم.

    4.استخدام محلول البيرثرم .1% مع 1%ببرونيل بيتوكسيد رشا علي اجسام الحيوانات يكرر ذلك كل 5 الي 7 ايام تمرر الحيوانات داخل مغاطس اوتوماتكية تحتوي على التركيز السابق.

    5.استخدام الكيروسين على البرك و هذا يساعد على تكوين طبقة نفطية فوق هذه المياه وهذا يساعد على قتل اليرقات .

    البرغش الغير الواخز والذي يعود الى عائلة Family: Chironomidae

    تضم هذه العائلة انواعا مختلفة الاحجام ، حيث تتميز الانثى عن الذكر بان قرون استشعارها كبيرة ومنتفخة ومنتفشة وكأنها اشجار وارفه ، الجناح عاري وبدون شعر او حراشف ، اجزاء الفم غير نامية او محورة الى ابر وشعرات ابرية فهي ليست ملائمة للثقب و الماص .

    الاهمية الطبيه للبرغش او الهاموش الغير الواخز

    ليس للبرغش او الهاموش الغير الواخز اي اهمية طبيه اذ انه لايتمكن من العض او اللسع و لكنه يشكل ازعاجا كبيرا للانسان ، لاسيما عندما يتواجد باعداد كبيرة ويتساقط على الوجه وفي العيون او قد يبتلعه الانسان او يدخل المجاري التنفسية مع الشهيق ، حيث تسبب بعض الاحيان رد فعل وحساسية في الجسم لاسيما اذا دخلت العين او الانف .

    البرغش او الهاموش الواخز واهم الاجناس هو Culicoides latr العائلة Family: Ceratopogonidae

    يضم هذا الجنس انواعا كثيرة من البرغش الواخز الصغير الحجم ، غامقة او سوداء اللون ، تنتشر في جميع انحاء العالم وقد اعطيت اسماء كثيرة نظرا لان الاناث تمتص الدم و لانها مزعجة ومؤذية لزوار الشواطى و المخميات بالاضافة الى كونها تنقل مسببات بعض الامراض في بعض البلدان الافريقية . اما الصفات العامة فهي ان قرون الاستشعار من 15 قطعة وتشبه الى حد ما قرون الاستشعار في البعوض الا انها مصغرة ، ريشية في الذكر وقليلة الشعر في الانثى ـ اجزاء الفم محورة للثقب و المص في الاناث . وليست ملائمة للثقب و المص في الذكور فهذه لاتتغذى على الدم.

    دورة الحياة .

    ما تضعه الإناث يكون بشكل كتل في كل منها ( ٣٠ - ١٣٠ ) بيضة. البيوض صغيرة _ حوالي ٠٬٥ ملم ،بنية،سوداء ، تشبه ثمرة الموز. تضع الإناث البيض على سطح الطين والتربة الرطبة بالقرب من المستنقعات والاهوار حتى الملحة منها ، وعلى الخضرة المتعفنة والمتفككة ، وعلى الأسمدة الحيوانية.تفقس البيوض بعد فترة حضانة (2-9) أيام ، حسب الحرارة. لليرقات أربعة أطوار .و اليرقة الناضجة أسطوانية طولها (5-6) ملم .

    الاهمية الطبية للبرغش الواخز .

    البرغش الواخز يشكل معيلا ثانويا وناقلا لبعض الديدان الطفيلية على الإنسان. ففي وسط وغرب إفريقية وفي بعض أجزاء شرق إفريقية حتى جنوبها ، ينقل الدودة الخيطية Dipetalonema perstansوالدودةD.streptocerc والأنواع الناقلة هي Culicoides milnei و C. grahamii . أما في أمريكا اللاتينية إنه ينقل الدودة Mansonella ozzardi والنوع الناقل هو C.furens . اليرقات اﻟﻤﺠهرية لهذه الديدان لاتظهر في الدم المحيطي بفترات معينة. إذا ما أخذتها الحشرة مع الدم، فأنها تمر بدورة حياة مشابهة للديدان المسببة لداء الفيل في البعوض ، وتحدث العدوى بنفس الطريقة.ومع أن هذه الديدان تتطفل على الإنسان فالظاهر أن التطفل وصل إلى حد متقدم من التطور والتكيف بحيث إنها لا تسبب أي ضرر أو مرض للإنسان لذلك فهي ليست ممرضة.



  • المحاضرة الرابعة

    الحشرات الطبيه و البيطرية

    الذباب المنزلي House fly

    يعود الذباب المنزلي الى عائلة Family : Muscidae وان اهم الصفات الرئيسية للذباب المنزلي هي :

    1.قرن الاستشعار ارستي و الشعر على الارستا من الجانبين (ظهري وبطني ) .

    2.الجبهة عريضة في الذكر و الانثى و لكنها اضيق في الذكر منها في الانثى .

    3.يوجد اربعة خطوط على الصدر تمتد بصورة طويلة .

    4.رمادية اللون الى حد ما .

    5.يترواح طولها بين (6-9) ملم حسب كمية الغذاء الذي اخذته اليرقة في الدور النامي من الحشرة .

    6.الخلية الخلفية الاولى First posterior cell في الجناح ضيقة الفتحة .

    7.البطن تظهر وكانها متكونة من اربع حلقات .

    8.اجزاء الفم من النوع اللاعق تماما .

    دورة الحياة

    الذباب المنزلي من الحشرات الكاملة الاستحالة اي انها تمر بدور البيضة و اليرقة و العذراء و الكاملة ، ان الاناث تضع بيوضها جملة وقد تضع الانثى (120-150) بيضة في المرة الواحدة ويمكن للانثى ان تضع (5-6) مرات خلال فترة حياتها ، وهذا يعني ان الانثى يمكن ان تضع بين (600-750) بيضة خلال فترة حياتها ، يعتمد فقس البيض على درجة الحرارة فمثلا يفقس البيض في فصل الصيف خلال 8-24 ساعة من وضعه ، اما اذا انخفضت درجة الحرارة فقد يحتاج الى اربعة ايام كفترة حضانة ، بعد ذلك تخرج اليرقة و التي تحتاج (4-8) ايام لكي تنمو اما العذراء فتبقى داخل جلد اليرقة في الطور الثالث ، او ان الجلد يصبح سيمك ويتقلص قليلا ثم يتغير لونه من الفاتح الى البني الفاتح ثم الغامق تكون العذراء في مكان اكثر جفافا من محل اليرقة و اقل حرارة وتكون هذه عادة هي حواف اماكن التوالد ومدة حضانة العذراء (3-4) ايام وقد تصل الى اربعة ايام في الجو البارد ، وان مدة الجيل الواحد من البيضة الى الحشرة الكاملة هي (8) ايام وحسب درجة الحرارة . لذا فان هنالك (12-13) جيل في السنة . ان الذباب الكامل يمكن في الشتاء ولايضع البيض اذا انخفضت الحرارة عن 15م .

    الاهمية الطبيه للذباب المنزلي .

    ان الذباب المنزلية من اخطر الحشرات من الوجهة الطبيه لاتنشارها وملازمتها للانسان خصوصا في البيئات القذرة وهي عامل مهم في نقل الكثير من السارية و حويصلات و اكياس الحيوانات الطفيلية البدائية (وحيدة الخلية ) وبيوض بعض الديدان الخيطية بل وحتى المفلطحة ايضا مثل الدودة الوحيدة ، كما ان الذباب يكون معيلا ثانويا او وسطيا لبعض الديدان التي تتطفل على الحيوانات تنقل الذبابة المنزلية الامراض بالكيفيات التالية :

    1.عن طريق الشعرات الكثيفة او الخفيفة التي تنتشر على جسمها و وسائر ارجلها وهذه النقل ميكانيكي بحت ـ وقد يستعمل القمل الذباب المنزلي للانتقال الى المحلات القريبة ، ويتغذى الذباب المنزلي على براز القمل المنقول والذي ربما كان عاملا هاما في نقل المسببات المرضية .

    2.عن طريق القيء .

    3.عن طريق براز الذبابة الكاملة اذا ان اعدادا كبيرة من البكتريا تمر من القناة الهضمية من دون ان ان تموت . كما ان هنالك اعدادا كبير من البكتريا في احشاء الذبابة وقد يفوق عدد البكتريا في احشاء الذباب اعداد البكتريا على سطح جسمها .

    4.عن طريق اجزاء الفم و التي قد تكون قد استعملت على جرح ما او العيون لحيوان مريض ثم استعملت ثانية على حيوان سليم .

    ان الذباب المنزلي ينقل الكثير منمسببات الامراض وبالطريقة المارة الذكر وهذه الامراض هي :

    1.التفوئيد و الباراتفوئيد بانواعها من المياه الملوثة بالمواد البرازية و الاغذية الملوثة و الملابس الملوثة وقد تبقى البكتريا داخل جسم الذبابة لمدة طويلة ففي المختبر بقيت 23 يوم .

    2.مسببات الديزانتري مثل حويصلات امبيبا الزحار ، بكتريا الزحار و قد يكون القيء هنا اهم من البراز .

    3.مسبب الكوالير و الكوالير مرض التهاب عام في جميع القناة الهضمية و لاسيما الامعاء الخلفية واهم اعراضه هبوط في قوة الجسم و اسهال على شكل ماء الرز المسبب بكتريا تسمــــــــــــــــــــــــــى Vibrio comma.

    4.مسببات التسسم الغذائي و الاسهال الصيفي في الاطفال وفي كلتا الحالتين المسبب من البكتريا .

    5.امراض العين مثل الرمد الصديدي و المسبب عدة انواع من بكتريا و كذلك مرض التراخوما و المسبب الرشيحات .

    6.الحمى الفحمية او الجمرة الخبيثة و المسبب بكتريا Bacillus anthracis.

    7.بيوض بعد الديدان مثل الاسكارس و الدودة الوحيدة وذلك عن طريق ابتلاع البيضة او تعلقها على الجسم .

    8.يعتبر الذباب عائل وسطي للديدان Habronema micostomaو التي تصيب الخيول و الحمير و البغال .

    9.وقد يقوم الذباب بنقل بعض الرشيحات مثل رشح شلل الاطفال و رشح الجدري .

    10.كذلك يقوم الذباب بنقل بعض الانواع الاخرى من بكتريا مثل البكتريا المسببة للسل الرئوي و الدفتريا

    11.تسبب يرقات الذباب بعض حالات التدويد وذلك عن طريق ابتلاعها وهي لاتزال صغيرة عن طريق الصدقة مما قد ينتج عن ذلك تدويد في القناة الهضمية .

    الوقاية من تكاثر الذباب

    هناك جملة من الامور يمكن اتباعها من اجل الوقاية من تكاثر و بالتالي فهي احسن طريقة يمكن من خلالها من التقليل من تكاثر الذباب قبل ان تصبح اجيال الذباب مقاومة للمبيدات العضوية .

    1.مشاريع المجاري الصحية . تحتاج الكثير من القرى و المناطق الى انشاء مجاري صحية و التي تجمع مياه الغسل وتاخذها بعيدا عن عن مناطق السكن ، لان بقى هذه المياه على الطرقات او البيوت يكون بمثابة بيئة جيدة لتكاثر وتوالد الذباب .

    2.مشاريع جمع القامة . يجب ان نرفع الاوساخ او القمامةاول باول و ان لانتركها لمدة طويلة او نرميها في الطرقات و الشوارع ، فمن الضروري جمع الاوساخ في براميل محكمة الغلق ، ومن هذه ياخذها الكناسون وجامعوا الزبالة وغيرهم ممن يؤكل اليهم هذه مرة كل يوم على الاقل .

    3.فضلات الحيوانات . يجب جمع هذه الفضلات الحيوانية و الاسمدة العضوية من الزرائب و الاصطبلات وتؤخذ الى اماكن استعمالها في البساتين و المزارع في الريف و توضع في محل بعيد عن الدور و المنازل . ويجب ان تسعمل مباشرة او اقرب وقت مكن .

    4.تنظيف الاصطبلات . يجب على اصحاب الزرائب و الاصطبلات تنظيفها يوما وجمع الفضلات و الحشائش او التبن المتبقي من غذاء الحيوانات المربوطة كما انه ضروري ان تكون هذه الزرائب و الاصطبلات مغطاة بالسمنت لكي يتم غسلها وتنظفيها بسهولة.

    5.تعميم استعمال المراحيض. يجب حث الناس في القري بمساعدات السلطات وبناء الصالح منها وذلك بتوجيه السكان كي يرتادوها للتغوط بدلا من التغوط و التبول في الممرات و الطرقات او بالقرب من بيوتهم .

    6.بث الدعاية الصحية . يجب على المؤسسات المسؤولة بين الاونة و الاخرى وافهام الافراد و الجماعات و الجمعيات عن خطر الذباب .

    7.ان من المستحسن جدا استعمال الشبكات السلكية ( التور ) ذات الثقوب الصغيرة الناعمة جدا على الابواب و الشبابيك و النوافذ لمنع دخول الذباب الى الغرف و البيوت

    المكافحة بالمبيدات

    بعد ان نكون قد استنفذنا كل الطرق الصحية و الوقائية التي مر ذكرها لذا نلجا الى المكافحة الكيماوية وذلك بمكافحة اماكن تكاثر الذباب :

    1.رش سطوح الجدران بالمحاليل المبيدة مثل DDT و الكامكسين والميثوكسي كلور و الديازينون و الملاثيون و النوفان .

    2.تعفير ارض اماكن التوالد بمساحيق او محاليل DDT والكامكسين و الملاثيون .

    3.معالجة اماكن التوالد وسطوح الجدران سوية .

    4.الرش المباشر على الذباب وهو في الفضاء او محلات استراحة يعمل ضباب الديازينون ويمكن استعمال مبيد بف باف المتوفر في الاسواق هذه الايام .

    تعريف التدويد Myiasis ((بانه تطفل يرقات الذباب في جسم الانسان او اجسام الحيوانات الداجنة)) .

    تعريف النغف Naghaf ((ويعرف بانه معيشة اليرقات من ثنائية الاجنحة على سوائل الجسم او المواد المهضومة دون الانسجة و التي لاتحدث فيه تعفن او ضرر سوى رد فعل الانسجة و الحيوان و الامثلة على ذلك جميع الانواع التي تعود للعائلة Oestridae

    ذباب نغف معدة الخيل

    يعود ذباب نغف الخيل Gasterophilus intestinalis الى عائلة Gasterophilidae وان اهم مميزاتها هي ان طولها هو 2سمضعف الذباب المنزلية تشبه شغالة نحل العسل حيث تمتد نهاية البطن في الأنثى أثناء وضع البيض مما تجعلها تشبه آلة اللسع في شغالات النحل يغطي الجسم بشعر كثيف أصفر مائل للسمرة والاجنحة غشائية تحمل بقع غامقة اللون تضع البيض على شعر الجسم .

    الاهمية الطبيه لذباب نغف معدة الخيل

    الديدان (اليرقات) لها خطاطيف فميّة والتي تمشّط بها نسيج المعدة في القناة الهضمية فتسبب ألما شديدا للحيوان وفقد الشهية والضعف والهزال. إنّ الخيل والبغال والحمير هي العوائل الرئيسية لذباب نغف معدة الخيل. الذبابات الكاملة الإناث في محاولاتها لوضع البيض على الحيوان العائل تسبب جفول الخيول التي تقاوم هجمات الذبابات - التي تحوم وترفرف وتطن وتهجم، مما يؤدى إلى خسائر في الحيوانات. اليرقات تعيش في القناة الهضمية وتؤذى اللسان والشفاه وبطانة المعدة والأمعاء لأنها تحفر فيها وتعلق بها بأشواكها التي على حلقات الجسم. إنها تتغذى على نواتج الالتهاب التي ينتجها الحيوان العائل كرد فعل لوجود تلك اليرقات بأشواكها وخطاطيفها. الإصابات تسبب ضررا ميكانيكا وظروف تقرحات ملوثة تأخذ في تجويع الحيوان العائل لفقده لشهيته للأكل لشعوره بالألم.الذبابة اليافعة لا تستطيع العضّ أو اللسع وغير ضارة للإنسان ولا للحيوان بالرغم من أنّ الخيول تقاوم بالجفول والهرب عند محاولة وضع الإناث للبيض. اليرقات "أو الديدان"تتغذى داخليا في القناة الهضمية للخيول

    دورة الحياة

    تنمو اليرقات في القناة الهضمية للحصان العائل خلال الشتاء. وفى أواخر الشتاء وبداية الربيع تخرج اليرقات الكاملة النمو في روث الخيل. ومنها تحفر في التربة وتصنع جلد العذراء من جلد انسلاخ اليرقة الأخير. تتحول إلى ذبابات يافعة داخل جلود العذارى وتفسق منها الذبابات اليافعة في 3-10 أسابيع. الذبابات اليافعة تخرج تباعا وهى نشطة منذ منتصف الصيف إلى الخريف. الذبابات الاناث تلصق بيضها على شعر الخيول ويتم ذلك عمليا على الأرجل الأمامية ولكن يمكن أيضا أن تبيض على بطن الحيوان وعلى أكتافه وعلى أرجله الخلفية. يفقس البيض في 10-14 يوم بالمحفزات الملائمة من الرطوبة والحرارة والاحتكاكات التي يسببها الحصان الذي يلحس ويلعق ويعضّ الشعر المصاب بالبيض. يرقة العمر الأول الفاقسة الضئيلة تدخل الفم وتحفر داخل اللسان لمدة 28 يوما تقريبا قبل أن تنسلخ إلى العمر الثاني، ثم ترحل يرقة العمر الثاني إلى المعدة حيث تبقى 9-10 شهور وتنمو وتنسلخ إلى العمر الثالث بعد نحو 5 أسابيع. الحشرة لها جيل واحدة في السنة، والجيل يحسب من وضع البيض إلى خروج الحشرات اليافعة

    مكافحة ذباب نغف معدة الخيل .

    ذباب نغف معدة الخيل يشكل مصاعب موسمية لمربّى الخيول. فالذباب يضع البيض في المنطقة الداخلية لأرجل الحيوان الأمامية ومناطق التقاء العظام وركب الحيوان وأحيانا على الحنجرة أو الأنف اعتمادا على نوع النغف. هذا البيض الذى يشبه قطرات صفراء صغيرة من الدهان (البوية) يجب إزالته بعناية خلال موسم وضع الذباب للبيض في أواخر الصيف وفى أوائل الخريف لمنع إصابة الخيول. عندما يفرك أو يحك الحصان أنفه على أرجله ينتقل البيض إلى فم الحيوان، ومن فمه إلى معدته حيثما تنمو اليرقات وتلصق نفسها بالنسيج المبطن للمعدة أو تمرّ إلى المعدة الصغيرة وتلتصق بها. إنّ التصاق اليرقات بالأنسجة يسبب أكلانا بسيطا ينجم عنه تآكل وتقرحات في ذلك المكان. إن إزالة البيض "الذي يلصق بشعر الحيوان"يعتبر أمرا صعبا، حيث أنّ عظام وأوتار الحيوان تكون تحت الجلد مباشرة على مناطق التقاء العظام فأى خدش فيها قد يؤذى الحيوان. ويجب إزالة البيض بواسطة سكين حاد (غالبا شفرة حلاقة) أو ورق صنفرة خشن ويجب التمكن منه والتقاطه قبل أن يصل إلى الأرض.تبقى اليرقات ملتصقة بمعدة الحصان وتنمو لمدة 10-12 شهرا قبل أن تمر للخارج مع روث الحصان. و يلاحظ أصحاب الجياد يرقات النغف بالمصادفة في روث الحصان. تلك اليرقات اسطوانية الشكل لونها محمرّ برتقالي. تتحول تلك اليرقات إلى خادرات (عذارى) تحت التربة، وفى غضون شهر إلى شهرين تفسق ذبابات النغف من تلك الخادرات لتتزاوج وتضع البيض على الحيوان وتعيد دورة الحياة. ويمكن مكافحة ذلك النغف بواسطة أشكال متعددة من المبيدات مثل مبيد "داى كلوروفوس "Dichlorovos ومبيد "تراى كلورفون "Trichlorfon وطارد الديدان"افرميكتين "Ivermectin .

    ذباب نغف جلد البقر

    يعود ذباب نغف جلد البقر Hypoderma bovis الى عائلة Oestridae ومن اهم مميزاته هو ان طوله 1.5سم أكبر بكثير من الذباب المنزلي يغطي الرأس والصدر شعر ذهبي ما عدا الصدر الوسطي يغطي شعر أسود يغطي البطن شعر أصفر طويل يحمر لونه كلما اتجهنا نهاية الجسم تشبه نحل العسل تضع بيض على الجروح والقروح الجلدية.

    الاهمية الطبيه لذباب نغف جلد البقر

    إن طنين الحشرة وانقضاضها على العائل لوضع البيض يرهب العائل ويتولاه الذعر فيفر من مكانه وتلاحقه الذبابة وربها تؤدي تلك المطاردة إلى حدوث كوارث مثل الكسور أو الرضوض أو الإجهاض .الإصابة في الإنسان نادرة ولكن ربما تؤدي إلى وجود خراج وإصابة الأعين وربما تلفها .تؤدي الإصابة في الحيوان إلى تشوه الجلد نتيجة للثقوب التي تحدثها الحشرة مما يقلل من القيمة التجارية للجلود ـ تؤدي الإصابة إلى بطئ نمو الحيوان وقلة إنتاجه. وانخفاض في كمية الحليب قد تصل الى (10-20%). كذلك خسارة في انتاج اللحوم بسسب وجود الاكياس التي تعزل اليرقات و تملا بالماء الاصفر وتظهر على جلد او على لشة الحيوان المذبوح بشكل جعد .

    دورة الحياة .

    تضع الأنثى البيض على شعر الحيوان وخاصة الأرجل الخلفية والبطن بفقس البيض وتخرج اليرقات وتحفر مباشرة في الجلد أو في بصيلات الشعر ثم تسري مع اللمف لتصل إلى الحجاب الحاجز حتى تصل إلى مكان تحت الجلد وعلى جانبي العمود الفقري وتسبب ورما يظهر في قمته ثقب يؤدي إلى مؤخرة اليرقة حيث توجد الثغور التنفسية تنمو وتتغذى اليرقات داخل هذه الأورام ثم بعد ذلك تخرج عن طريق الثقب وتسقط في الأرض للتعذر حيث تبقى مدة من الزمن بحسب درجة الحرارة ثم تخرج الحشرات الكاملة لتعيد الدورة من جديد .

    المكافحة

    1.المداومة على نظافة الحيوان وتمشيطه .

    2.دهن الحيوان بمواد طاردة للحشرات مثل محلول مخفف مع حامض الكربوليك .

    3.غسل الحيوان بمحلول مخفف من معلق rotenone الذي يقتل اليرقات بمجرد فقسها من البيض .

    4.رش الحيوان بمبيد جهازي مثل cermphos الذي يمتصه جلد الحيوان فيصل إلى اليرقات ويقتلها.

    5.استخراج اليرقات من الجلد باليد بطريقة الضغط و العصر علىالجعدة الظاهرة تحت الجلد هذه الطريقة فعالة اذا كان الحيوانات قليلة .

    ذباب نغف انف الغنم

    يعود هذا الذباب Oestrus ovis الى عائلة Oestridae أكبر بقليل من الذبابة المنزلية على الجسم نقر عديدة تحمل شعيرات دقيقة جلدية المظاهر ذات عروق سميكة في الجزء الأمامي تضع يرقات على الفرازات أنف الحيوان أثناء الطيران السريع فوق الرأس.

    دورة الحياة

    جميع حشرات نغف ألانف ولود ؛ تسقط الأنثى اليرقات على إفرازات الأنف في الأغنام والجمال.
    تتحرك اليرقات في إتجاه الجيوب الأنفية وتجويف الرأس اتجاه المخ والأعصاب حيث تنمو وبعد ٩ شهور يصبح طولها ٣ سم ؛ وتتميز بنهاية خلفية مفرطحة ويحمل سطحها البطني صفوفا من الأشواك الصغيرة عند العطس تنزل اليرقات إلى التربة للتعذر ؛ تخرج بعد ذلك الحشرة الكاملة وتعيش لمدة ٢٨ يوم .

    الاهمية الطبيه لذباب نغف انف الغنم

    وجود اليرقات في الجيوب الأنفية يسبب آلالما شديدة ويشتد العطس وربما ينتج عنه نزيف. تسيل من انف الحيوانات المصابة افرازات وسوائل ومخاط مستمرة و ان وجود اليرقات بأعداد كبيرة ربما يؤدي إلى انسداد المجاري التنفسية وأشواك اليرقات ربما تؤدي إلى تلف الأعصاب وتآكل عظام الجمجمة وتلف المخ ؛ ترتبط ovis في الإنسان بالتدويد العيني.يلاحظ على الحيوانات المصابة فقدان الشهية و لاتتغذى كثيرا وتقضم اسنانها اثناء الغذاء . تذكر المصادر انه في حالة الاصابة الشديدة عندما تزداد اعداد اليرقات الى المئات في الحيوان الواحد قد تؤدي الى الهلاك .

    المكافحة

    1.وضع قليل من القطران على أنف الحيوان لطرد الحشرة .

    2.حقن الأنف بمحلول الليزول المخفف لقتل اليرقات .

    3.ـ استخدام المصائد الضوئية في الحضائر لجذب وقتل الطور البالغ .

    4.ـ استخدام المبيدات الفسفورية العضوية بمعدل ٥٥ ـ ٨٨ ملجم/ كجم مثل neguvon ومبيد asuntol

    5.- تجريع مادة الرافوكسانيد 10 مل / حيوان .. لو حقن 1 مل من افرمكتين تحت الجلد

  • المحاضرة الخامسة

    الحشرات الطبية و البيطرية

    نماذج للحشرات الطبية الضارة بالصحة العامة للانسان والحيوان .

    1.الصراصر

    وتسمى هذه الحشرة بعدة اسماء محلية مثل الصرصر الامريكي او الصرصار الاحمر او المردان ، وهي حشرة مسطحة حمراء باهتة او حمراء داكنة او صفراء سريعة الجري و العدو . تكثر في المناطق الدافئة و المحلات الرطبة حيث تكثر فضلات الطعام مثل المطابخ و المطاعم و المراحيض والبلوعات و المجاري . تختبى هذه الحشرة طوال النهار و لاتظهر الا نادرا ثم تظهر اثناء الليل غالبا لغرض التغذية . يذكر عبد عيسى (1965) ان هنالك احد عشر نوعا من المردان في العراق الا ان بعض الاسماء التي ذكرها في قائمته قد تكون قديمة و اصبحت مرادفات ان الانواع المهمة طبياً والتي تعيش في البيوت عندنا في العراق هي :

    ‌أ.المردان الامريكي (الصرصر الاحمر) Periplanetaamericana

    وهو اكثر الانواع وجودا وانتشاراً كبير الحجم يتراوح حجمه بين (30-40 ملم ) في الطول احمر اللون الى بني اللون مع شريط رفيع اصفر او بني فاتح حول الحواف الخلفية و الجانبية للحلقة الصدرية الاولى .

    ‌ب.المردان الالماني Blattellagermanica

    طول الجسم لايزيد عن نصف بوصه (12-16 ملم ) لونه بني فاتح او اصفر عميق ويوجد على منطقة صدره خطان سوداوان الجنسان مجنحان قرون الاستشعار اطول من الجسم كثير ما نرى الانثى تحمل كيس البيض في مؤخرتها .

    ‌ج.المردان الشرقي Blattaorientalis

    وهو اقل وجود من الانواع الاخرى لونه اسود الى بني قاتم الجناح صغير بحيث لايغطى الجسم بكامله الاناث تكاد تكون عديمة الجناح طول الجسم من بوصه الى واحد و نصف بوصه او (22-27 ملم ) .

    ‌د.المردان المصري Polyphagaaegyptiaca

    وهذا النوع لاتراه الا في الليل عندما ياتي الى الضوء ، لونه اسود رمادي جسمه مفلطح جدا اجنحته عريضة لايزيد طوله عن البوصه الواحدة كثيرا ما نرى الاناث في قواعد الجدران في الليل وهي بدون جناح وتكاد تكون تشبه الخنافس .

    الصراصر و الامراض .

    لم يثبت علميأ لحد الان ان الصراصر تنقل المسببات المرضية ، ولكن بحكم طبيعة معيشتها وغذائها وتواجدها وترددها على الغذاء و القاذورات معا كل ذلك يجعل منها خير ناقل ولو بصورة ميكانيكية فقط لكثير من البكتريا و الطفيليات البدائية و الرشيحات و بيوض الديدان الطفيلية فقد ثبت ان نقلها للكثير من مسببات الامراض مثل التفوئيد و الجذام و الزحار و الكوالير والدفتريا والسل وطفيلي الزحار الاميبي وبيوض بعض الديدان الخيطية التي تتطفل على الفئران و الجرذان في المختبر او في الطبيعة بصورة ميكانيكية .

    دورة الحياة .تتكاثر جميع انواع المردان بواسطة البيوض ، تتكون دورة الحياة من ثلاثة اطوار بيضة والحوريات و الحشرة الكاملة لاتضع الاناث بيوضها فرادى بل بشكل مجاميع داخل كيس يسمى الانثكا يحتوي الكيس الواحد على ( 16-40) بيضة حسب النوع كما ان الاناث تضع عدة مرات طوال حياتها قد تصل في بعض الانواع الى 20 مرة ، تصلق الاناث اكياس بيوضها عادة على الجدران في المطابخ ومخازن الطعام و المراحيض و البالوعات و الحمامات ،تبقى هذه الاكياس في محلاتها حتى تبدا البيوض بالفقس وتشتق الاكياس لخروج الصغار منها حيث تسقط حيث الدفء و الرطوبة و الطعام و البعد على الانظار. فترة الحضانة هي (25-30 ) يوما عند درجة حرارة 25م تفقس البيوض عن صغار تكاد تكون بيضاء ثم يتغير لونها بمرور الوقت وحدوث عدة انسلاخات وهذه الصغار تسمى حوريات وهي تشبه الاطوار الكاملة الا انها اصغر حجما وعديمة الاجنحة و غير متكاملة جنسياً . علما ان معدل الانسلاخات هو سبع انسلاخات وعن طريق هذه الانسلاخات تنمو الحوريات في الحجم وتنبت الاجنحة تدريجيأ ، تعيش الحشرة مدة طويلة معدلها 205-300 يوما ، وقد تصل في بعض الانواع وتحت الظروف الملائمة 900 يوما ويكون هنالك عادة جيلان للحشرة في السنة الواحدة .

    الوقاية من المردان

    1.العناية بالقمامة يجب ازالة الاوساخ و الازبال.

    2.حفظ الاغذية يجب ان تحفظ الاغذية في محلات مانعة لحشرات حتى لاتتمكن من الوصول اليها لاستعمالها للطعام او وضع البيض .

    3.منع الرطوبة تفضل بعض المردان الاماكن الرطبة لذا يجب تصليح انابيب الماء و المجاري وتغطية البراميل لكي لايتوفر الماء و الرطوبة للحشرة .

    4.ترتيب المطبخ وهذا يتطلب جمع العلب والقناني الفارغة حيث انها تشكل مكان مناسب للحشرة

    المكافحة :

    يجب ان نتذكر دائما اننالانلجا الى استعمال المبيدات في مكافحة المردان الا في الضرورة القصوى واننا يجب ان نضع نصب اعيننا اولا الوقاية للتخلص من هذه الحشرات . ونذكر هنا بعض اهم طرق مكافحة المردان .

    1.الايرسول وهي قناني الهواء المضغوط مع بعض المبيدات مثل البايرثيوم تطلق بشكل رذاذ عندما تفتح صمام القنينة .

    2.الحبيبيات Granules وهي طريقة تخلط بها مواد سامة مع بعض المواد الغذائية وعمل حبيبات توضع في المحلات التي ترى فيها المردان اي الاماكن التي تترد عليها الحشرة .

    3.مواد طاردة غير سامة ولكن الحشرت لاتقترب منها ومن المحلات التي توضع فيها .

    4.تعفير محلات خزن الاطعمة وتحضيرها بمسحوق السيليكا وهو مسحوق سام ولكنه يقتل الحشرة عن طريق ازالة المادة الشمعية التي تتوفر على سطح جسمها الخارجي مما يسبب جفاف و هلاك الحشرة .

    5.استعمال مادة Boric acid وهذه المادة تعتبر احد المواد الفعالة في مكافحة المردان و هي تستخدم اما بصورة مفردة او مع الطعوم وهذه المادة ذات سمية عالية للحشرات وامنه على الانسان و الحيوانات الاليفة

    2.بق الفراش .

    تعود هذه الحشرة الى رتبة نصفية الاجنحة ومن المميزات الرئيسية لهذه الحشرة هي ان الراس عريض وقصير ويتصل بالصدر بمنطقة عريضة وطول هذه الحشرة هو ربع انج او اقل قليلاً و عرضها اقل من نصف ذلك ولونها احمر لاسيما بعد ان تملا بالدم وهي تهاجم الانسان و الحيوان حيث تمتص الدم و تسبب حكة في المكان الملسوع حيث تحتاج البقة الى 3-5 دقيقة لكي تمتلى معدتها بالدم ثم تترك الانسان و الحيوان وتلجا الى محل لتختبى لغرض الهضم وتبقى لمدة عدة ايام لكي تهضم خلاله وجبة طعامها (الدم ) الي حصلت عليه . ولاتخرج من مخابئها الا في الليل اذا لاتتمكن من مواجهة الضوء تختبى البقة في شقوق جدران الغرف والزوايا والثقوب في الاراضي او الزوايا وشقوق الشبابيك وقطع الاثاث الخشبية خاصة في الغرف وكذلك في ثنايا اسرة النوم و المخدات و الفراش و اللحاف و الناموسيات . وتهاجم الانسان في الليل واثناء نومه. وتوجد انواع عديدة من بق الفراش المشخصة في العراق وهي :

    ‌أ.بق الفراش العادي Cimexlectulariusوهذا النوع موجود في جميع انحاء العالم تقريبا وهي موجودة في مناطق قليلة في العراق .

    ‌ب.بق الفراش الاستوائية Cimexhemipterusوهي ايضا واسعة الانتشار وموجودة في الدول الاستوائية و قد سجلت في العراق ايضا .

    ‌ج.بق الفراش Leptocimxvespertilionis. حيث يوجد في افريقا و السودان ويتطفل على الانسان و الخفاش وايضا سجل هذه النوع من بق الفراش في العراق في مناطق شارع الرشيد في بغداد وفي وسط بغداد والاعظيمة و البياع . في مناطق الرطبة قد تكون جاءت من سوريا اما في باب الشيخ والكاظميه وقد تكون قد جاءت مع الزوار الايرانيين و الباكستانيين والهنود .

    دورة الحياة .

    تضع الانثى حوالي 25 بيضة طوال فترة حياتها ويكون محل وضع البيض هو نفس المحلات التي تختبى بها الانثى يفقس البيض بعد (5-7) ايام حيث تمر الحوريات و التي تشبه البالغات الا في الحجم و التكامل الجنسي حيث كما نعلم ان التحول فيه هو من النوع التدريجي ، بعد ذلك تمر هذه الحوريات بخمس اطوار استحالة حتى تصل الى طور البالغة ، ان مدة الاستحالة تطول كلما تقدمت الحوريات بالعمر حتى ان الطور الاخير للحورية اي الطور ما قبل البلوغ و الذي ينسلخ عن البقة اي الحشرة الكاملة يحتاج الى تسعة ايام على الاقل. تكون الاناث دائما اكبر حجما من الذكور .


    الوقاية

    تتلخص طرق الوقاية من بق الفراش من خلال تفتيش قطع الاثاث و الفراش للاناس الجدد او الزوار و لاسيما اولئك القادمين من بلدان موبؤة .

    المكافحة .

    مكافحة بق الفراش يعتبر من الطرق الصعبة ، لذا يجب السماح للاشخاص المختصين وذوي الخبرة في اعطاء التوصية للمبيدات وكذلك مستلزمات المكافحة المطلوبة . ومن اهم الطرق المستخدمة هي

    1.رش السطوح و الجدران بمحلول الملاثيون وبتركيز غرام واحد في المتر المربع . او مبيد الديازينون بنسبة 75-200 ملغم لكل متر مربع .

    2.استعمال مساحيق التعفير لهذه المواد وذلك بتعفير الكتب و الاوراق ودواليب الكتب وماشابهها يمكن استعمال الملاثيون 30%.

    3.ومن الطرق التي كانت مستعملة سابقا وهي استخدام الغازات السامة مثل غاز ابروميد المثيل وغاز سيانيد الهيدروجين وهذه الطريقة غير مستخدمة في الوقت الحاضر و السبب لما فيها من خطر على الناس .

    3-البراغيث Fleas

    البراغيث حشرات صغيرة من اللا جناحيات تنتمي لرتبة Siphonaptera المتطفلة على عائل أو المضيف الذي يكون في الغالب من الثدييات مثل الإنسان والحيوانات سيما القطط والكلاب والدواب، وقلة منها تتخذ الطيور عائل لها، يبلغ عددها من حيث النوع ثمان مائة نوع، ويبلغ طول البرغوث من حوالي 1.5 ملم إلى 4 ملم، جسمه مضغوط الجوانب ومغطى بدرع قشري، كما أن بدنه مغطى بشعر هلبي حاد يساعده على التشبث على جسم المعيل، البرغوث لا يمتلك اجنحة إذ يتحرك بشكل قفزات من خلال زوجين من الارجل الخلفية الطويلة ،للبرغوث ثلاثة أزواج من الارجل تنتهي بزوج من المخالب في كل رجل، اجزاء الفم في البراغيث مزوده بشفرات مثلمة تشبه المنشار ،حيث يقوم بجرح الجلد ومن ثم يفرز فمه مادة لعابية تمنع تخثر الدم، ويمد أنبوب دقيق لدم المعيل ويشرب حتى يرتوي.

    انواع البراغيث ذات الاهمية الطبيه و البيطرية

    1.برغوث الانسانPulex irritans

    2.برغوث الفار الشرقي Xenopsylla cheopis

    3.برغوث الكلاب Ctenocephalides canis

    الاهمية الطبية للبراغيث

    1.عضة البراغيت مؤلمة و تسبب الحكة و الحساسية للكثيرة من الاشخاص وكذلك الارق وعدم النوم .

    2.يوجد بعض الانواع التي تسبب امراضاً جلدية بنفسها فهناك بعض الانواع التي تلتصق على المعيل (الانسان او الحيوان ) وتبقى دائما عليه وتسبب ما يسمى بالجكر (jigger) .

    3.تعمل بعض انواع البراغيث بشكل معيل وسط او ثانوي لبعض الديدان الشريطية و التي قد تكون احيانا متطفلة على الانسان او الحيوان ومن هذه الديدان هي دودة الكلب و المسبب هو Dipylidium caninum

    4.ناقلة للمسببات المرضية مثل :

    ‌أالطاعون و المسبب هو pasteurella pestis وهي بكتريا تصل الى الانسان من القوارض المصابة بواسطة البراغيث .

    ‌بالتيفوس البرغوثي flea typhus ويسمى بالتيفوس الموريني murine typhus نسبةالى عائلة الجرذان Muridae .

    دورة الحياة

    للبراغيث ذات تشكل كامل اي ان الحشرة لها اربعة اطوار وهي (بيضة _ يرقة _ عذراء _ حشرة كاملة ) و تستمر الانثى بوضع البيض و كذلك اخذ الدم من العائل حيث تضع الانثى حوالي 25-40 بيضة باليوم وعادة يوضع على العائل سواء كان انسان او حيوان وتكون هذه البيوض على شعر الحيوان مثل الؤالؤ واذا نفض الحيوان جسمها يمكن ان تسقط من جسمها تفقس هذه البيضو خلال فترة 2-5 ايام ، تحتاج الظروف المثالية مثل درجة الحرارة و الرطوبة النسبية ،تحتاج الاطوار اليرقية الثلاثة 7-14 يوم تحت الظروف الملائمة من درجة حرارة و رطوبة نسبية وتوفر الغذاء. تتغذى اليرقات على المواد العضوية في أو بالقرب من موقع الراحة أو النوم من الحيوانات الأليفة التي تنتشر فيها. يمكنهم البقاء على قيد الحياة داخل مساكن لبضعة أسابيع دون تغذية، ولكنها تحتاج إلى الطعام قبل طرح الريش إلى العذراء. العذراء المشرنقة عادة ما تتطور إلى الحشرة البالغة في حوالي 1-2 أسابيع، ولكن يمكن البقاء على قيد الحياة لعدة أشهر داخل مسكن (أو في الهواء الطلق في الطقس الحار)، وتخرج بسرعة الى البالغين عندما تحفزها الاهتزازات التي ينتجها حيوان أليف أو شخص يقترب. يمكن للبراغيث البقاء في منازلهم لأسابيع دون تغذية وتشير بعض الدراسات الى انه يمكن للبالغات ان تعيش الى اكثر من 4 سنوات . هذه دورة الحياة مشابهة لكل انواع البراغيث سواء برغوث الانسان او برغوث الفار الشرقي او برغوث القطط و الكلاب .

    ــــرق الــــوقــــايــــة ومــــكـــافـــحــــة الــــبـــراغـــيـــث

    1.الوقاية الشخصية : استخدام المنفرات الكيميائية على الجلد والملابس للوقاية من هجمات البراغيث .

    2.الاحتياطات الصحية : النظافة العامة للمنزل والمداومة على الكنس يدويا او المكانس الكهربية ازالة الاتربة العالقة بها يرقات البراغيث ورش مبيدات الصحة العامة الموصى بها .

    3.استخدام المصايد الضوئية.

    4.استعمال المبيدات الحشرية تعفير او رش الارضيات والشقوق والتصدعات
    وزوايا الغرف بمبيدات الصحة العامة وكذلك الملابس وفراء الحيوانات.

    5.براغيث الكلاب والقطط النظافة العامة للحيوان واماكن التربية تلاحظ
    البراغيث حول الرقبة والبطن للحيوان يمكن تعفير او رش او وضع اطواق حول
    الرقبة مسبع بالمبيد مثل ( البيرثرويدات ) مع مراعاة صحة وعمر الحيوان.

    6.عدم غمر الحيوان بالمبيد خاصة حول الاعين والانف ومنطقة البطن تجنب لعقها .

    7.ابعاد القطط والكلاب المصابة بالبراغيث من الاطفال وفرش واثاث المنزل

    8.المكافحة المتكاملة للفئران والبراغيث عند مكافحة الاوبئة مثل الطاعون والتيفوس واللشمبانيا تستعمل المبيدات الحشرية القاتلة للبراغيث في نفس الوقت التي تستخدم فيه الطعوم السامة للقوارض مثل مانعات تخثر الدم داخل الحجور , وتستعمل صناديق الطعوم السامة للفئران لملامسة الجسم بالمبيد الحشري قبل تناول الطعوم في الاماكن المزدحمة بالأهالي او في اماكن تربية الحيوانات والطيور من اجل السلامة والامان ويمكن وضع صناديق الطعوم على بعد50 متر.

  • المحاضرة السادسة

    الحشرات الطبية والبيطرية

    عائلة البعوض

    عائلة البعوض: Family Culicidae

    أن عائلة البعوض Culicidaeتعتبر من أكثر مفصليات الأرجل أهمية من الناحية الطبية فهي معروفة لكل فرد بما تسببه من إزعاجات للسكان وما تنقله من أمراض تكون فتاكة في كثير من الأحيان وان الأهمية الرئيسية فيها تعود لثلاثة أجناس هيAnopheles,Aedes and Culex والتي تتواجد في العراق إضافة إلى وجود أنواع أخرى تعتبر اقل أهمية من الناحية الطبية

    توزيع البعوض : Distribution of Mosquitoes

    يتوزع البعوض على سطح الأرض في جميع المناطق المعتدلة والاستوائية ويمتد مداه ناحية الشمال حتى يدخل الدائرة القطبية الشمالية إلا أن المنطقة الوحيدة التي يغيب فيها هي القارة القطبية الجنوبية, فهو يوجد على ارتفاعات تصل إلى 5500 م وفي المناجم على عمق 1250 م تحت مستوى سطح البحر ويكون توزيع الأجناس والأنواع مختلفا وحسب اختلاف الظروف البيئية بحيث لكل نوع ظروف بيئية خاصة لنموه وتكاثره .

    دورة حياة البعوض :يعد البعوض من الحشرات ذوات التحول الكامل Complete Metamorphosis (Holometabolous Insects) إذ تمر الحشرة خلال دورة حياتها بأربعة ادوار مختلفة هي البيضة واليرقة والعذراء ثم الحشرة الكاملة٬تعيش ادوار البعوض غير الكاملة(البيضة٬اليرقة٬العذراء أو الخادرة) في الماء.

    البيضةEgg

    يختلف البيض حسب الأجناس المختلفة ففي الكيولكستضع الأنثى بيضها على شكل قارب Raft مكون من عدد كبير من البيض(250-500 بيضه) ملتصقا بعضه ببعض بمادة غروية ويوجد فيه البيض في وضع رأسي بالنسبة لسطح الماء ويعتبر إنتاج قارب البيض صفة مميزة لتحت عائلة كيوليسينيCulicinae,أما في بعوض الأنوفيلس فيوضع البيض بشكل مفرد وتشبه البيضة القارب ولكل بيضة زوج جانبي من العواماتFloat في الثلث الأوسط للبيضة أما في بعوض Aedes فيوضع البيض بشكل منفرد على سطح الماء ويختلف عن بيض الانوفلس بعدم وجود العوامات, وعادة ما يضع البعوض بيضه في الليل.

    اليرقة Larva:

    ينقسم جسم يرقة البعوض إلى ثلاثة أقسام هي الرأس و الصدر والبطن, الرأس كامل النمو يحتوي على زوج من العيون المركبة التي تتحول إلى عينا البعوضة البالغة مستقبلاً وزوج من العيون الأبسط تركيبا وهي عينا اليرقة.

    العذراء  (الخادرة)  :Pupa

    تمتاز جميع عذارى البعوض بشكلها الذي يشبه حرف الواو وهي عذراء مكبلة Obtect pupaوتتكون البطن من عشر حلقات تنتهي الحلقة الأخيرة بزوج من التراكيب البيضوية تسمى المجاديف paddles العريضة تستخدمها العذراء في الحركة ويوجد على حلقات البطن شعرات تستخدم أحيانا في تمييز الأنواع, والعذراء لاتتغذى فليس لها فتحة فم ولكنها تتنفس خلال زوج من أنابيب التنفس على جانبي الرأس الصدري في الناحية الظهرية والتي تبرز فوق سطح الماء ولا تشابه عذراء البعوض عذارى معظم ثنائية الأجنحة فهي قادرة على الحركات النشيطة والسباحة إلى أعلى وأسفل في الماء بمساعدة المجاديف.

    تصنيف عائلة البعوض: Classification of Culicidae

    إن البعض يصنف عائلة البعوض التي تعود إلى تحت رتبة طويلة قرون الاستشعار Nematocerae ضمن رتبة ثنائية الأجنحة Dipteraيصنفها إلى ثلاث تحت العائلة هي Dixinae and Chaoborinae, Culicinae بينما البعض الأخر يعتبر كل واحدة منها بمثابة عائلة قائمة بذاتها.

    Kingdom:-Animalia

    Phylum:-Arthropoda

    Class :- Insecta

    Order :-Diptera

    Suborder:-Nematocera

    Family:-Culicidae

    Subfamily:1-Toxorhynchitinae

    2- Anophelinae

    3-Culicinae

    تحت عائلة :Subfamily Toxorhynchitinae

    تحتوي هذه العويلة على جنس واحد فقط هو جنس توكسورينكايتس Toxorhynchites الذي يوجد في المناطق الاستوائية وشبه الاستوائية للإقليم الشرقي والاستوائي الجديد والأفريقي الاستوائي.

    يرقاته تعيش على افتراس يرقات الأنواع الأخرى من البعوض ويمكن تمييز بالغاتها بسهولة بامتلاكها للخرطوم الذي يكون معقوفا في كلا الجنسين وغير قادر على ثقب الجلد لأخذ وجبات من الدم وبالتالي ليس لهذا الجنس أهمية طبية ولان يرقات هذا الجنس تكون مفترسة ليرقات البعوض الأخرى فقد أدخلت في مناطق على أمل أن تساعد في التقليل من أعداد البعوض المؤذي.

    تحت عائلة : Subfamily Anophelinae

    تحتوي عويلة انوفيليني ثلاثة أجناس هي Anopheles ,BironellaوChagasiaإلا أن جنس Anopheles والذي يضم أكثر من 400 نوع هو الجنس الشائع التوزيع والذي يعد ذا أهمية طبية كبيرة, أما النوع Bironella فيقتصر وجوده على غينيا الجديدة واستراليا الاستوائية فقط, في حين أن جنس Chagasiaيقتصر وجوده على الإقليم الاستوائي الجديد وكلا الجنسين الأخيرين ليسا ذوا أهمية طبية واتضح أن أنواع بعوض انوفيليس تتواجد في جميع أوقات السنة تقريبا في مختلف مناطق انتشاره ولكن بأعداد تختلف تبعا لاختلاف الظروف البيئية.

    تحت عائلة Sub family Culicinae

    تعد هذه العويلة واسعة الانتشار في جميع مناطق العالم تقريبا وتحتوي على 33 جنسا 4 منها مسجلة في العراق هي Culex,Aedes,Culiseta وUranotaniaيقع تحت هذه الأجناس 17 نوعا قسم منها ذات أهمية طبية.

    التواجد الموسمي للبعوض :Seasonal Occurrence of Mosquitoes

    أن معظم أنواع البعوض يستمر تكاثره في المناطق الاستوائية على مدار العام ويرتبط التواجد السنوي للأعداد بموسمي الأمطار والجفاف ففي مواسم الجفاف القاسية أما أن يتواصل التكاثر في البقايا القليلة من المياه المنحسرة أو أن البعوض في هذه الفترة الحرجة يلجا إلى البقاء على هيئة بيض ساكن أو في بيات صيفي Aestivation في طور الحشرة البالغة .

    تكون الاستجابة لانخفاض درجات الحرارة في المواسم الباردة في المناطق شبه الاستوائية والمناطق المجاورة للأقاليم المعتدلة الدافئة من خلال التأخير في معدلات العمليات البيولوجية مثل نمو المبايض أو التطور من البيضة إلى الحشرة البالغة أو قد تقضي بعض الأنواع الشتاء بالدخول في سكون ويكون تكاثر البعوض في المناطق الاستوائية الرطبة مستمرا طوال العامأما في المناطق شبه الاستوائية التي تتميز بصيفها الحار والجاف فان عشائر البعوض فيها توجد عادة بذروتين واحدة في الربيع والأخرى في الخريف .

    الأهمية الطبية للبعوض :The medical Importance of Mosquitoes

    أن البعوض ينقل أمراضا مؤذية للإنسان والحيوان وتم تقسيمها على ضوء نوع المسبب المرضي إلى ثلاث مجموعات هي :

    1-الإصابة بالحيوانات الابتدائية (الأولية ):Protozoal infection :

    والتي تشمل الملاريا Malaria الذي هو مرض من الأمراض الانتقالية التي عرفت منذ القدم ويعتبر من أوسعها انتشارا وأخطرها في كافة بلدان العالم وخاصة في المناطق الحارة منه ويكون 41 ٪ من سكان العالم تحت خطر الإصابة بهذا الطفيلي سنويا وهناك 300-500 مليون حالة سريريه تسجل في كل عام ويقتل المرض أكثر من مليون شخص في السنة اغلبهم من الأطفال ينقل البعوض من جنس Anopheles الطفيلي المسبب لمرض الملاريا إلى الإنسان ويعود طفيلي الملاريا إلى جنس Plasmodium التابع لصنف السبوريات Sporozoaمن شعبة الابتدائيات Protozoa.

    مرض الملاريا :

    هو مرض يصيب الانسان على وجه الخصوصيسببه طفيلي دموي اسمه Plasmodium,وينقله البعوض ومن أعراضه رجفه وقشعريرة وارتفاع درجات الحرارةوله اربعة اشكال هي :

    1-الملاريا الرباعية Plasmodium malariae لها دورة كل 4 ايام منها يوم للحمى ويومان بدون اعراض ثم يوم للحمة مرة اخرى .

    2-الملاريا الثلاثية Plasmodium vivax لها دورة كل 3 ايام اذ ان هناك يوم واحد فقط بدون اعراض وهي الاكثر انتشارا في العالم .

    3-الملاريا الخبيثة falciparumPlasmodium وهي التي تظهر اعراضها بفترات غير مضبوطة او معينة وهي شديدة الضراوة وقد تسبب الموت بنسبة كبيرة .

    4-الملاريا البيضية Plasmodium ovale نسبة الى شكل الطفيليوهي قليلة الانتشار , وتنتشر في الناطق الاستوائية وشبه الاستوائية .

    دورة حياة طفيلي الملاريا :

    1-الشكل المعدي للإنسان هو السبوروزويت Sporozoiteينتقل الى مجرى دم الانسان مع لعاب البعوضة ,وبعدها تنتقل السبوروزويت الى الكبد وتهاجم خلايا الكبد وتمر فيه بأدوار لا جنسية والتي تشمل انقسام الطفيلي الواحد الى عدد من الافراد وفي هذا الدور لا تظهر اعراض المرض على المصاب .تستغرق هذه الدورة في الكبد اسبوعا واحدا في المناطق الحارة.

    2-بعدها تهاجم الطفيليات الدم وتدخل الى كريات الدم الحمراء وهنا تمر بادوار تكاثرية كل دورة تستغرق 48 ساعة حسب نوعطفيلي الملارياوفي كل دورة تكاثرية تظهر اعداد كبيرة جدا من كريات الدم المحطمةوالتي تطرح بعض المواد السامة التي تتسبب في ارتفاع درجة الحرارة.

    3-بعد ذلك تتكون الامشاج (الكميتات Gametes ) الجنسية والتي تبقى بالكريات الدموية الحمراء من دون نمو او انقسام حتى تأخذها البعوضة مع الدم , وفي معدجة البعوضة يتحد المشيج الذكري مع المشيج الانثوي مكونين البيضة المخصبة او تسمى كينيت Ookinete والذي ينتقل من خلال خلايا جدار المعدة لتستقر تحت غشاء البريتون مكونة كيس صغير يسمى Oocyst وتتكون داخله اعداد كبيرة من Sporozoites السبوروزويتوبعد ذلك ينفجر الكيس وتخرج هذه السبوروزويت وتنتشر في جسم البعوضة وتصل الى الغدد اللعابية حيث تبقى داخلهاوتكون مهيأة للعدوى من جديد .

    2-الإصابة بالديدان Helminthes infection::

    تعتبرالاصابة بديدان الفيلاريا (filarial ssp) المسببة للحالة المرضية المسماة بداء الفيل Elephantiasis من أهم الإصابات التي يعد البعوض الناقل الرئيسي لها حيث تنقل أنواع واسعة من البعوض مثل جنس انوفيليس وكيولكس وايدس الأطوار المعدية إلى الإنسان إذ تعمل الحشرات كمضائف وسطية وهناك نوعان من ديدان الفيلاريا ينقلها البعوض للإنسان وهما الديدان البنكروفيتية bancroftiوالبروجية Brugia malayiوينتشر داء الفيل في المناطق المعتدلة والاستوائية في آسيا وأفريقيا واستراليا ومنطقة حوض الأبيض المتوسط.

    3-الإصابة بالفيروساتViral infection :

    تسمى الفيروسات التي تنقلها الحشرات من حيوان فقري إلى آخر بــــــ Arboviruses حيث يوجد 200 رشحا (فيروس) تنقلها مفصلية الأرجل 150 منها ينقلها البعوض وعدد قليل من الحشرات الثنائية الأجنحة الأخرى تهاجم هذه الرواشح أنسجة مختلفة مسببة أعراضا مرضية تختلف حسب اختلاف نوع الراشح كما أن هناك ثلاثة أمراض رئيسية تسببها الفيروسات تكون منقولة بواسطة البعوض وهذه الأمراض هي :

    أ- مرض الحمى الصفراءYellow fever :

    يعتبر من الأمراض المتوطنة في قارة أفريقيا وأمريكا الوسطى والجنوبية, يوجد الفيروس بصورة دائمية في البعوض الناقل من نوع Aedes egyptiأو في القرود ويحتفظ فيروس الحمى الصفراء بوجوده في الغابات بشكل دوري يشمل البعوضة الناقلة للعدوى والحيوانات الراقية من فصيلة القرود.

    ب- حمى الضنكDengue fever :

    هو مرض فيروسي، تسببه مجموعة من الفيروسات تسمى فيروسات الضنك، والتي تنتقل عن طريق بعوض من جنسAedesولايمكن أن تنتقل العدوى من شخص إلى آخر، تنتشر حمى الضنك في بعض الأحيان على شكل موجات وبائية epidemics وتكون نسبة الإصابة السكانية في هذه الوبائيات مرتفعة فقد تصل إلى 80% من مجموع السكان في المنطقة الموبوءة,تنتشر حمى الضنك في المناخات المدارية وشبه المدارية في شتى أنحاء العالم وفيالمناطق الحضرية وشبه الحضرية بالدرجة الأولى.

    ج- التهابات الدماغ Encephalitide:

    تقوم عدة أنواع من البعوض بنقل الفيروسات التي تسبب أربعة حالات من الالتهابات الدماغية هي التهاب الدماغ الياباني Japaneseencephalitis والتهاب دماغ سانت لويسSt. Louis encephalitis والتهاب دماغ وادي مورايMurray Valley encephalitisوداء غرب النيل WestNile- ومن أنواع البعوض الناقل لفيروسات مرض إجهاد المخ بعض أنواع جنس Culex.

  • المحاضرة السابعة

    الحشرات الطبيه و البيطرية


    الحشرات الطبيه و البيطرية :

    يختص علم الحشرات الطبية بدراسة العلاقة بين الحشرات وغيرها من مفصليات الارجل وما تسببه من مشاكلصحية وحالات مرضية للانسان والحيوان . وعلم الحشرات الطبية تخصص يشمل دراسة تلكالحشرات ذات الاهمية الطبية كالبعوض والذباب والقمل والبراغيث على سبيل المثالولكنه يشمل أيضاً العناكب arachnids وهي مجموعة من اللافقاريات تضم القراد ticks والحلم mites وهي ليست حشرات ولكنها ذات أهمية طبية.لذا على المختص في علم الحشرات الطبيه ان يلم الماماً جيداً ببعض العلوم الاخرى من علوم الحياة على اساس ان لها علاقة وثيقة بالحشرات و الامراض و الطب والعلوم التالية هي المهم منها علم الحيوان العام ، علم الحشرات ، والعنكبوتيات ،علم الحيوانات الابتدائية ، علم الديدان الطفيلية ، علم البكتريا ، علم الرشيحات ، وعلم البيئة .

    تعريف علم الحشرات الطبيه و البيطرية .

    يعرف ((بانه العلم الذي يبحث في علاقة الحشرات ومفصلية الارجل الاخرى في تسبيب الحالات المرضية للانسان او في نقل الكائنات الحيةالتي تسبب الحالات المرضية)).

    اما باتن فقد عرف علم الحشرات الطبيه و البيطرية بانها (( فرع من الطب الواقي يبحث في الهيئة و التركيب و الادوار الاولى و البيئة و العلاقة مع الامراض لمفصلية الارجل الطفيلية وتلك التي تقوم بنقل مسببات الامراض الى الانسان او الحيوان )) .

    نبذة تاريخية عن مفصليات الارجل الطبيه و البيطرية .

    كانت اهمية الحشرات للانسان وكونها تسبب او تنقل مسببات الامراض ظاهرة لفترة نظر الانسان منذ قديم زمن قديم وان لم تكن تلك الالتفات العابرة واضحة الشكل الذي نعرفه الان عن علاقة الحشرات واقربائها من مفصلية الارجل بالامراض سواءا اكانت مسببه لها او ناقلة لمسبباتها . ولم يكن من الغريب ان يلتف الانسان الى علاقة الحشرات بالامراض ولو التفاتة عابرة ان اربعة امراض وبائية من خمسه تصيب او كانت تصيب الانسان عبر التاريخ تنقلها الحشرات وهي الطاعون و الكواليرا و التفيوس والحمى الصفراء وان المرض الوبائي الوحيد الذي لاتنقله الحشرات هو الجدري . وفي الفقرات التالية عرض موجز لبعض تسجيلات التاريخية في دراسة علاقة الحشرات ومفصلية الارجل بالامراض .

    تكلم الجاحظ (الحيوان: الجزء الثالث) عن دور الحشرات في التطفل على الإنسان ونقل الأمراض. كما تكلم أبو مروان عبد الملك بن زهر في كتابه التيسير في المداواة والتدبير (القرن الخامس الهجري) عن تولد القمل Anoplora والصواب في شعر الإنسان.وقد تكلم علي بن عيسى الكحال في كتابه تذكرة الكحالين عن تولد القمل في أهداب العين. وقد ثبت الزهراوي في مؤلفاته عن تولد القمل في شعر الإنسان وسائر البدن. وقد تكلم الغطريف بن قدامة الغساني (القرن الثاني للهجرة) في كتابه ضواري الطير وعبد الرحمن بن محمد البلدي(القرن السادس الهجري) في كتابه الكافي في البيزرة عن القمل والحشرات التي تتطفل على الطيور الجارحة. وقال البلدي:إذا ظهر القمل في بدن الجارج, إنك تراه يكثر التفلي ليلاً ونهاراً ويفتح فاه مره بعد أخرى.. وإذا جلست به في شمس حارة أو موضع حار رأيت القمل وقد صعد إلى ريشه وظهر.وقال البلدي: القمل قملان, صغار وكبار. الصغار أشدها على الجارح مضرة وأذية له من الكبار: لأن الصغار تذيبه وتنهكه وتسقم جسمه. وتمنعه من الأكل والنوم للصوقها بجلده. والكبار تسعى في بدنه وتنتقل من مكان إلى مكان فيجد لذلك راحة. والقمل الكبار يأكل القمل الصغار, والقمل ينشف رطوبة الطير حتى يتركه جلداً.وقد تكلم العلماء العرب عن الذباب Diptera وخاصة الأنواع المتطفلة على الماعز والأغنام Oestrusovis والتي تولد دود نغف الأنف وقال الدميري: دود يكون في أنوف الإبل والغنم وذكر الدميري القمع وقال عنه ابن سيده: ذباب أزرق عظيم, يقع على رؤوس الدواب فيؤذيها. وهذا النوع يعود إلى عائلة الذباب الأزرق حيث يغلب اللون الأزرق في معظم أنواعه, وتصيب أنواع هذه الحشرات الإنسان والحيوان وذلك من خلال وضع الأنثى الملقحة بيضها على الجروح فتفقس عن يرقات تتغذى على أنسجة العائل ومن أهم أنواع هذه الحشرات في العراق Calliphoravicina.

    وذكر العرب أنواعاً من الذباب مثل النبر: إذا دبت على البعير تورم جلده, وربما ذلك سبب هلاكه. إن هذا الوصف يشبه الإصابة بأنواع عائل نبر جلود الماشية والأنعام من حيث الضرر والإصابة بجلد الحيوان, وإن هذا الذباب لا يتغذى على دم العائل وإنما تضع الإناث بيضها على جلد العائل حيث تهاجم هذه الحشرات الإنسان والماشية وغيرها من الدواب فيسبب له القروح والجروح في الجلد.

    وفيما يلي اهم التواريخ في مجال علم الحشرات الطبية و البيطرية

    1880 اكتشف طفيل plasmodium malariaeAnphonselaveran
    1885
    الاطوار التزاوجية Gametocytes لطفيل البلازموديوم.
    1886
    البكتريا vibrio conenaالمسببة لمرض الكوليرا.

    1893 الطفيل الاوليBabesiabiyeminaالمسبب لمرض حمى ماشية تكساس التي تنتقل بواسطةالقراد

    1895 ان ذبابة التسي تسي تنقل مرض الناجانا الذييصيب الماشية في افريقيا
    1897
    البعوض هو الناقل لملاريا الطيورتفسير دورة حياة الطفيل داخل جسم البعوض الناقل وداخل كرات الدم الحمراءللانسان المجموعة الايطالية بقيادةGrassi
    1898
    البراغيث تنقل الطاعون plague فأر مصاب إلى اخر سليم.
    1900
    بعوضة الايدس ايجبتي هي الناقل للحمىالصفراء

    1902 البعوض هو الناقل لحمى الدنجى Dengue fever Graham
    1903
    ذبابة التس تسي تنقلمرض النوم الذي يصيب الانسان
    1904
    القراد اللين ينقل مرضالحمى الراجعة المتوطنة
    1907
    قمل جسمالانسان ينقل الحمى الراجعة الوبائية

    1909 طفيلcruziTrypanosoma يسببمرضChagas disease وينقل بواسطة البق السفاح
    1910 قمل جسم الانسان ينقل حمى التيفوس الوبائي.
    1913 ذبابةالخيل Tabanus Stratus الذي يصيب الماشيةMitzmain .
    1916 وصف وتسمية طفيل Rickettsiaprowazekيسبب حمى التيفوس الوبائي الذي ينقلها القمل. 1926 الذباب الاسودsimuliumdamnosumهو الناقل لديدان الفلارياonchocercaالمسببة لمرض عمى الانهار
  • المحاضرة الثامنة

    الحشرات الطبيه و البيطرية

    الحشرات كعائل وسطي او كناقل للميكروبات المرضية المسببة للامراض الانسان و الحيوان .

    ان الطريقة و الاهمية التي تنقل بها مفصلية الارجل مسببات الامراض تختلف اختلافا بيناً حسب المسبب ومجموعته ومحله في الممكلة الحيوانية او النباتية لذلك يمكن تقسيم عملية نقل المسببات المرضيةحسب الطرق التالية :

    1.نقل ميكانيكي بسيط Mechanical transmission .


    هنالك عدة ظواهر مختلفة في النقل البيولوجي :

    ‌أ.النقل الانمائي التكاثري Cyclo- Propagative Transmission


    ‌ب.النقل الانمائي Cyclo- developmental Transmission. .

    ‌ج.النقل التكاثري Propagative Transmission.

    الحشرات مسببة للامراض .

    ان الاهمية الثانية التي تاتي من الوجهة الطبيه للحشرات ومفصلية الارجل انها هي نفسها تكون سببا لبعض الامراض وليست ناقلة لمسببات الامراض فبالاضافة الى ان مفصلية الارجل او بعضها يقوم بنقل مسببات العديد من الامراض بين الانسان و الحيوان من الافراد المريضة الىالافراد السليمة فانها هي نفسها تكون سببا للامراض وتحدث امراضا باثولوجية وسريرية في كثير من الحيوانات و الانسان . وهنا بعض الاضرار الطبية و البيطرية التي تسببها الحشرات وكما يلي

    1.الخوف من الحشرات كثير من الاشخاص ولاسيما الاطفال و النساء ينفرون من الحشرات بل ويخافونها بالرغم من انها قد تكون غير مؤذية ولكن مجرد رؤيتها او التماس معها قد يحدث حالات عصبية ، يذكر احد الاطباء انه راى حالة مرضية كانت نتيجة تشنج عضلي في اليد عند مد المريض يده في داخل اناء وصدفة راى امامه عقربا .

    2.تفاعلات نفسية وهي تحسس واستجابة الفرد الى الحشرة فطنين البعوض يبقى الكثير بدون نوم . كثير من الحشرات تحدث ازعاجا عندما تطير حول الوجه او الراس او تزحف على الجسم .

    3.خسارة في الدم تسبب الحشرات و مفصلية الارجل التي تهاجم الانسان و الحيوان ازعاجا كبيرا وكذلك خسارة كبيرة في الدم تمتصه او الذي تسبب نزفه . فوجود عدد كبير ذباب الخيل او الذباب القرون على الحيوانات يسبب خسارة كمية لاباس بها من الدم نتيجة الامتصاص او النزيف الذي يتبعه .

    4.اذى الاعضاء الحسية قد تدخل الحشرات لاسيما الصغيرةمنها عن طريق الصدفة الى عين او اذن او انف الاشخاص فتسبب الماً واذى كبير او تفرز بعضها بعض السوائل دفاعا عن النفس فتكون محرقة للعين او الاذن وتسبب الحكة و الالم و الالتهابات .

    5.سموم الحشرات كثير من الحشرات ومفصلية الارجل مزودة سامة تسعملها للدفاع عن النفس و الحصول على الغذاء وقد يكون هذا السم في غدد خاصة تفرزه عن طريق اللسع مثل الزنابير و العقارب .

    6.امراض جلدية كثير ما يصاب الاشخاص بحكة وتقيح وتورم و التهاب بالجلد تسببه الحشرات مثل البراغيث اللاصقة او مثل حليمات الجرب .

    7.التدويد و النغف وهذه الظاهرة هي التي تعيش يرقات بعض الذباب على النسيج الحي او الافرازت في الحيوانات الحية .

    8.الحساسية قد تسبب بعض اجزاء جسم الحشراتمثل حراشف وافرازاتها واجزائها او اصباغها حساسية في جسم الاشخاص مثل التنفس او حكة في العين و الانف او السعال .